الأخبار
منخفض جوي يضرب فلسطين يوم الأحدمؤسسة القدس الدولية تعقد مؤتمراً صحفياً لاطلاق تقرير حال القدس السنوي 2018التجمع الدولي للمؤسسات المهنية يُبرم بروتوكول تعاون مع اتحاد نقابات الموظفينكانون تتعاون مع نفهم لإطلاَق دورة التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام عبر الإنترنتمصر: "نواب ونائبات قادمات": المشاركة في الاستفتاء لاستكمال انجازات الرئيسكمال زيدان الرافض للتجنيد الإجباري مضرب عن الطعام احتجاجًا على عزله الانفراديابو هولي يشيد بالدعم الياباني للمخيمات الفلسطينيةالصالح: جئنا لتلمس احتياجات المواطنين وسنعمل على تعزيز صمودهم بالبلدة القديمةرأفت يدين استقبال البحرين لوفد من الخارجية الإسرائيليةجمعية مركز غزة للثقافة والفنون أمسية أدبية ثقافية بمناسبة يوم الأسير الفلسطينيأبو بكر: نعمل على كافة المستويات لفضح الانتهاكات الإسرائيلية تجاه الأسرىمنافسة حادة على الصعود بين خدمات رفح والأهلي والرباط والجزيرةلبنانيون يحيون ذكرى مجزرة قانا والناجون يصفون لحظات الرعباعتداء وحشي من الاحتلال على المعتقلينكيه سي آي تصدر بيان التسجيل للعرض العامّ الأوّلي المقترح
2019/4/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سيدي الرئيس بقلم د . عدنان ملحم

تاريخ النشر : 2018-11-08
* سيدي الرئيس * .
*  انزف دما ، اتدثر وجعا ، جسدي من أعلى الرأس إلى أسفل القدم مستباح.  بنادق المحتل و مستعمراته  ومستعمريه  واجهزته تحاصرني في كل مكان . شرايين قلبي تقطعها الحواجز  والقلاع والكاميرات .
* تحاصر  اولادي البطالة والخوف والواسطة ، جلهم يحمل حقيبته  للسفر خارج بصري وحدودي.
* يسجن الناس  انفسهم في قماقم الظلمة ودهاليز اللامبالاة ، تجمدت في دواخلهم  هالات التحدي والعنفوان، واهازيج الصبر .
* كيف سيقاتل "المرهقون، والخائفون، والمحبطون، والعاطلون عن العمل والأمل القاتل المحتل؟"  . من سيسقط "صفقات العار ، وكواشين الباعة المتجولين ؟ ". " من سيوقف هوس التطبيع والتلميع والمغامرة؟ ". من "سيشيد حدود الوطن و يخيط علمه الملون والمعطر بالدم ؟".
* خططوا ما شئتم ،ارسموا ما ترغبون، اعملوا ما تريدون، ولكن لا تقتلوا حبي في قلوب أبنائي واحفادي وعشاقي.
وتذكروا دوما المحتل الجاثم على قلبي . واحرصوا تحت اي سبب  على عدم المغامرة بوحدة أهلي وعشيرتي .
* في كل بيت شهيد وجريح واسير وعاطل عن العمل .في كل بيت عاشق ومغروم وحالم بالحرية.
* سيدي الرئيس لك في اعماق شعبك تاج الاحترام وعصير الأمل ، يمدون  أيديهم لك ، ويعلقون آمالهم على كتفيك .
فامدد يديك إليهم  ،  فانت لم تدخل قلوبهم على دبابة او مجنزرة أو خيانة، بل دخلت إلى  عوالمهم عبر  أقواس المحبة والصمود و الثوابت والقرار الوطني  المستقل .
                    *نص د. عدنان ملحم * .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف