الأخبار
اليمن: ورشة عمل بجامعة المستقبل لمراجعة البرامج الأكاديمية لعدد من الكليات بصنعاءالتربية تحذر من مخططات الاحتلال لتفريغ البلدة القديمة في القدس من المدارسمصر تضبط كمية كبيرة من الكبتاغون مجهزة للتهريب إلى دولة عربيةالأمم المتحدة:مقتل 10 من قوات حفظ السلام وإصابة 25 بهجوم في ماليمقتل 52 من مسلحي حركة الشباب الصومالية في غارات أمريكية170 مهاجرا يغرقون في مياه البحر المتوسطإطلاق اسم محمد صلاح على نوع جديد من النملاحتجاجات في اليونان بسبب مقدونيانفوق الكلب "بو" نجم مواقع التواصلقمة بيروت تطالب بدعم عودة اللاجئين إلى سوريافلسطينيو 48: خطر الفصل يتهدد المئات من العاملين في مصنع "ميركافيم"صيدا.. ورشة عمل حول الادوات الفاعلة للانسان العربي في القرن الواحد والعشرينالبشير: "مندسون" يقتلون المتظاهرين بأسلحة "من خارج" السوداننفط الهلال تبرم مذكرة تفاهم لرعاية الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية بأبوظبي(إن إم سي) للرعاية الصحية تفتتح مركزاً طبياً متعدد التخصصات في الشارقة
2019/1/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

غَـيَـاهِـبُ وَأَقْـنِـعَـةٌ بقلم: أحلام الدردغاني

تاريخ النشر : 2018-11-07
غَـيَـاهِـبُ وَأَقْـنِـعَـةٌ بقلم: أحلام الدردغاني
  غَـيَـاهِـبُ وَأَقْـنِـعَـةٌ  

بقلم: أحلام الدردغاني

نتملّقُ اللَّحظاتِ نروزُها، نقتنِصُها،
نفرَحُ بالغَنيمَةِ نسحقُ الاندفاعَ
نُبدِّدُهُ دخانًا
قاعُ البِئرِ كانَ صافيًا
لكنَّ الأترِبَةَ مريرَةٌ   
أسقطَتهُ في عُزلَتِها
سأعودُ إِلى رُكنِي
ابتسامَتِي خاوِيَةٌ من الطَّحالِبِ،
يُغَلِّفُها يراعٌ حنونُ امتزَجَ بالكبرياءِ
سأُشاطِرُ المساءاتِ رُكنَها الهادئَ
اتّقادُ النّجومِ يَعِدُ بالحنينِ
يلامِسُ الرّوحَ ببريقٍ محفوفٍ بأسرارٍ
سارِحةٍ في الفضاءِ كأنَّها
تخشى الارتطامَ بمتاهاتِ الوجودِ
أيّها اللّيلُ الدّاكنُ كشيخٍ جليلٍ
في جذورِكَ ترقُدُ الأحلامُ هانِئَةً،
تَغمُرُها بعتمَتِكَ كأنّكَ تخشى عليها
أقدامَ اليَقظَةِ تطأُها برتابَتِها
تُضحي بينَ موتٍ وحياةٍ،
نورُ القندِيلِ شاحِبٌ
كأنّهُ الفجرُ يولَدُ من ثنايا الأبَدِ

* شاعرة من لبنان صدر لها ثلاث دواوين ‘‘خفايا الزمرد‘‘، ‘‘توهج الياقوت’’، ‘‘لآلئ متناثرة’’.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف