الأخبار
الفلاح الخيرية تتكفل باعادة ترميم غرفة شاب مقبل على الزواج تضررت بفعل القصفهيئة الأعمال الخيرية تسلم كفالات مالية بقيمة 235 ألف شيكل ل 452 يتيمافي ذكرى الاستقلال:عريقات يدعو دول العالم لتجسيد استقلال فلسطينالمحافظ البلوي واللواء الفارس يسلِمان مكرمة الرئيس للاشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصةسوريا: أسامة دنورة لميلودي: إغلاق تركيا الحدود مؤشر لعدم توافقها مع الإرهابيين وعلى قرب العمليةسوريا: مدير عام مؤسسة المياه والصرف الصحي بدمشق: خفض ساعات التقنين مرتبط بزيادة الإنتاجأبو عمرو يطالب الشعوب الإفريقية والآسيوية بتقديم كل أشكال الدعم لتعزيز صمود الفلسطينيينالشعبية: قرار الخارجية الأمريكية بحق العاروري استمرار لاستهداف محور المقاومة"الميزان" يستنكر القيود الجديدة على الصيادين بغزة ويطالب المجتمع الدولي بالتدخلانطلاق فعاليات الأسبوع العالمي للريادة 2018 في فلسطينجمعية المستهلك ومستشفى المطلع ينظمان يوما للكشف المبكر والفحوصات للسكريبيان جماهيري صادر عن مكتب التعبئة و التنظيم - إقليم لبنان بمناسبة الاستقلالمخاطر التهريب الجمركي والتهرب الضريبي وأثرهما على الخزينة والسوق الفلسطينية وسبل الحد منهماالاتحاد الأوروبي يختار المغربي الدوزي سفيرا للشباب العربيبلدية الخليل تعلن تشكيل غرفة الطوارئ استعداداً لمواجهة المنخفض الجوي
2018/11/15
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ما رأيكم إذا قلت لكم كونوا كالشمس...! بقلم حامد أبوعمرة

تاريخ النشر : 2018-10-22
ما رأيكم إذا قلت لكم كونوا كالشمس...! بقلم حامد أبوعمرة
ما رأيكم إذا قلت لكم كونوا كالشمس...! بقلمي /حامد أبوعمرة

لا أعلم لما يتعنت الكثير من الناس، فتبدوا طباعه كالرياح في تعامله مع الآخرين ،وهناك من هم كالشمس وأنتم أحبائي عليكم أن تتخيروا مابين الرياح وبين الشمس ،وإن ذلك ليذكرني بتلك الأسطورة ... أسطورة اختلاف الشمس والرياح حيث أن هذه تقول أنها أقوى وأفعل وأشد بأسا ،وتلك تزعم هذه الصفات لنفسها دون الأخرى ،وأخيرا قالت ِ الرياح للشمس : "أترين هذا العجوز المتدثر بمعطفه ؟ أتحداك ِ أن تجعليه يخلع معطفه بأسرع مما أستطيع !"فقبلت الشمس التحدي ،وأهابت بالرياح أن تثبت قولها ،وأسرعت الشمس فاختبأت وراء غمامة ثقيلة ،بينما زمجرت الرياح وراحت تصول وتجول ،ولكنها كلما ازدادت عصفا كلما أحكم الرجل معطفه حول جسده ،وشد أطرافه إليه ..فلما يئست الرياح سلّمت بإخفاقها ،وألقت سلاحها ،وهنالك بزغت الشمس وراء الغمامة ،وابتسمت في رقة ورفق للعجوز ،فما لبث أن تخلص من معطفه ! "وعندئذ قالت الشمس للرياح :-أن للرفق أو للين قوة تفوق ما للغضب والعنف .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف