الأخبار
اليمن: ورشة عمل بجامعة المستقبل لمراجعة البرامج الأكاديمية لعدد من الكليات بصنعاءالتربية تحذر من مخططات الاحتلال لتفريغ البلدة القديمة في القدس من المدارسمصر تضبط كمية كبيرة من الكبتاغون مجهزة للتهريب إلى دولة عربيةالأمم المتحدة:مقتل 10 من قوات حفظ السلام وإصابة 25 بهجوم في ماليمقتل 52 من مسلحي حركة الشباب الصومالية في غارات أمريكية170 مهاجرا يغرقون في مياه البحر المتوسطإطلاق اسم محمد صلاح على نوع جديد من النملاحتجاجات في اليونان بسبب مقدونيانفوق الكلب "بو" نجم مواقع التواصلقمة بيروت تطالب بدعم عودة اللاجئين إلى سوريافلسطينيو 48: خطر الفصل يتهدد المئات من العاملين في مصنع "ميركافيم"صيدا.. ورشة عمل حول الادوات الفاعلة للانسان العربي في القرن الواحد والعشرينالبشير: "مندسون" يقتلون المتظاهرين بأسلحة "من خارج" السوداننفط الهلال تبرم مذكرة تفاهم لرعاية الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية بأبوظبي(إن إم سي) للرعاية الصحية تفتتح مركزاً طبياً متعدد التخصصات في الشارقة
2019/1/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إدلب والجماعات المتشددة إلى أين؟ بقلم: عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2018-10-19
إدلب والجماعات المتشددة إلى أين؟ بقلم: عطا الله شاهين
إدلب والجماعات المتشددة إلى أين؟
عطا الله شاهين
مع انتهاء المهلة، التي حددت في اتفاق سوتشي أو إدلب للجماعات المسلحة المتشددة وللفصائل السورية المعارضة المعتدلة بالخروج من المنطقة منزوعة السلاح، رغم أن الفصائل المعتدلة خرجت بحسب ما نص عليه اتفاق إدلب، لكن يرجح أن تمدد المهلة لإعطاء الفصائل المتشددة فرصة للخروج، أما إن ظلت على موقفها من رفضها لاتفاق إدلب، فمن المحتمل أن إدلب ربما ستكون على موعد لحلّ عسكري، ففي حال ظلت جبهة النصرة على موقفها من عدم موافقتها على الخروج من المنطقة منزوعة السلاح فدمشق على ما يبدو باتت تهدد بهجوم جديد، ودعت دمشق موسكو إلى اتخاذ قرار نهائي بشأن إدلب.
لا شك بأن روسيا ما زالت تراهن على التسوية السلمية للأزمة السورية، ولهذا تريد أن يصل اتفاق إدلب إلى أهدافه، لكن بعد انتهاء المهلة لسحب الأسلحة الثقيلة من قبل الجماعات المتشددة فإن الاتفاق لم يصل إلى أهدافه، رغم انتهاء المهلة، التي نصت في اتفاق إدلب، لا سيما عدم خروج الجماعات المتشددة من المنطقة منزوعة السلاح.
يرى المحللون السياسيون بأن الوضع في إدلب في ظل عدم وضوح موقف الجماعات المتشددة إنما سيؤدي إلى احتمال جولة توتر جديدة بين موسكو وأنقرة، نتيجة تطورات الوضع في إدلب.. فهل إعطاء مزيد من الوقت للجماعات المتشددة، لكي تسحب أسلحتها الثقيلة من المنطقة منوعة السلاح كفرصة أخيرة أو كفرصة أخرى لها لتنفيذ اتفاق إدلب ؟ ..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف