الأخبار
المطلق يجيب على سؤال متصلة بشأن زوجها: اجلسي في بيتك ولا تمكنيه من نفسكفيديو نادر للراحل الأمير عبدالله الفيصل يروي قصة "أكبر علقة" أكلها من جارهمُروع.. استيقظت لتجد ثعباناً بطول 13 قدماً ينام بجانبهاالجبهة تستقبل وفداً فصائلياً جاء مهنئاً بانطلاقتهاعشراوي: اعتراف أستراليا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل "خطير ومستفز"مفوضية الاتحادات والنقابات العمالية وإقليم شرق غزة يختتمان دورة عيون قارة التدريبيةمصر: الجامعة المصرية الروسية تنظم اليوم الثقافي الهنديصورة نادرة للملك سعود في قلعة بعلبك التاريخية بلبنان قبل 65 عاماًمصر: قبيلة مصرية تستضيف وفدا ليبىا كخطوة أولى فى طريق المصالحة بين القبائل الليبيةحاولت لكنها فشلت.. هذه المذيعة الحسناء أقدمت على الانتحار لهذا السببانجاز تختتم بنجاح المبادرات بالشراكه مع المؤسسات في مدرسة بنا العدويهغدًا.. اجتماع مهم بين الرئيس عباس والملك عبد اللهالمطران حنا: نتضامن مع عائلة أبو حميد والتي دُمر منزلها فجر اليوماسدال اخر بطولات مديرية قباطيه بفوزعجه ببطولة كرة اليد الاساسيه العلياإصابات بين المرضى في مجمع فلسطين ووزير الصحة يبعث مناشدات للمجتمع الدولي
2018/12/15
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

غنت فيروز أجراس العودة فلتقرع بقلم:سمير دويكات

تاريخ النشر : 2018-10-09
غنت فيروز أجراس العودة فلتقرع بقلم:سمير دويكات
غنت فيروز أجراس العودة فلتقرع
سمير دويكات

طبعا فيروز سيدتي
أجراس العودة ستقرع
غنت فيروز أجراس العودة
فلتقرع، وهل لها يوم ينفع؟
صدقت نزار العودة جراح
تحتاج رصاص ومدفع
عفوا تميم حالنا قاهر حزين
وصعب وهو الآن أفظع
عليٌ يا شاعرنا ورمز عروبتنا
وبلاد العراق لنا وسام ارفع
لك أن تقول ما شئت
لكن الكلام ليس يسمع
وقيس شاعرنا من أحبابنا
بلاد السودان الأجدع
قل ما تشاء في حال له العين تدمع
لكن سنقول بروح القدس واسمع
سناء شاعرتنا للسودان
كلام يمر وهو الأروع
فلا اطلب اليوم منكم
أن تسمعوا أو أحدكم يقنع
لكن الصوت العربي
من شرقه لغربه يصدع
والأمريكان لهم اليوم خوف
واليهود له مصرع
وشعبنا العربي له إصبع ينفع في
جور الحكام بدأ يخرع
فعفوا لكلامكم الأصلع
فانا لي أمل في قوم يطلع
وأجراس التحرير وعودة
إنسان لوطن سوف يقرع
وفيروز قالت: ولها سمع
أن الحق أقوى من مدفع
فالخازوق وان زرع
يا نزار سوف يقلع
فالحكام ليس لها إلا
يوم اسود وبه تخلع
عفوا أنا لم ألهو بترف كلام
إنما متفائل بقوم يردع
فجيل التحرير في القدس
صار صوته أسرع
وبان الحق للأمة والخائن
علا صوته وخبر يهرع
فما هي سوى بضع سنين
والجرس سوف يقرع
عفوا عفوا لمقام الشعراء
وانتم الأرفع والأوسع
أقول هذا القول ولي أمل
بأمة نبينا محمد المنبع
فاني والله قرأت تاريخ
معتصم والقسام لا يركع
وكتائب الأقصى ستكون
في ميدان وصوتها يتبع
وشعركم الرائع الذي يقال
هو للحكام والأدب ارفع
فشعوبنا مغلوبة الأمر
وخازوق نزار فيها يخرع
وهل للماء إن اختلط
بالزيت يصبح إلا أقرع
بل كل يفرقه خصائصه
ويسري في واد ومنبع
وهذا حال الأمة كل له
رواية وقول له مطلع
ففلسطين والقدس خط احمر
ولونه بدم الشهداء يشرع
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف