الأخبار
83 عاماً على استشهاد الشيخ عز الدين القسامكم مرة يجب أن تستحم لتنقذ حياتك؟الإسلامية المسيحية تبارك ذكرى المولد النبوي الشريففي نصف ساعة.. علاج ثوري للقضاء على سرطان الرئةلبنان: ندوة تعريفية بمركز الإخصاب ومعالجة العقم في مستشفى الراعيتيليفونيكا تختار سياي ميكرو إلكترونيكا من أجل خدمات انتقال شبكات اتصالات البيانات المتكاملةدراسة "تجعلك لا تتوقف" عن تناول هذا الطعام... ضد السرطان وأمراض القلب"المبدعات العرب": إثارة وإغراء يشعلان غضبًا في مصر.. ووزارة الثقافة مصدومةجامعة فلسطين تنظم حدث هاكثون الزراعة والحلول البيئيةعبد الهادي يُطلع المنسق العام لقوى التكتل الوطني السوري على المستجدات الفلسطينيةمصر: محاضرة باكاديمية السادات لرئيس شبكة إعلام المرأه العربية حول الاعلام والأمن القومىاليمن: الدكتوراه بامتياز للباحث لعور من قسم المناهج وطرائق التدريس بكلية التربية عدنعبد الهادي يطلع مسؤولا سوريا على مستجدات القضية الفلسطينيةأزمة فاضحة لطبيعة الثقافة الجمعية الصهيونية"مخصص للدلع والجمال".. حليمة بولند تستعرض فخامة منزلها الجديد بالبوسنة
2018/11/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

عندما تصل الوقاحة إلى قمة التعفن بقلم:حمدان العربي

تاريخ النشر : 2018-09-14
عندما تصل الوقاحة إلى قمة التعفن بقلم:حمدان العربي
للوقاحة مراحل ، مثلها مثل كأي آهة أو مرض خبيث يصيب جسد البشري. وهناك مرحلة نهاية تسمى مرحلة تعفن . بمعنى تصبح تلك الحالة المرضية لا يمكن حتى الاقتراب منها بسبب تلك الروائح الكريهة المنبعثة منها...
وهذا حال وقاحة الكيان الصهيوني بحيث وصلت روائح وقاحته درجة ما بعد تعفن.بمعنى تعدت حتى مرحلة عدم الاقتراب منها...
قلت وقاحة الكيان الصهيوني ، وهل هناك مصطلح آخر مناسب لما تناقلته وسائل إعلام بأن بما يُسمى " معهد القدس للعدالة الإسرائيلي" ، يرفع دعوى للمحكمة الجنايات الدولية ،ضد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الفلسطينية ،إسماعيل هنية...
الطرف المدعي يتهم في شكواه الطرف المدعي عليه ، أن هذا الأخير يرتكب جرائم حرب باستخدامه الأطفال لأغراض الحرب. والطرف المشتكي يُطالب بفتح تحقيق كامل ضد من يسبب في قتل أطفال فلسطينيين...
في الحقيقة ، لا يمكن و من الصعب إيجاد المفردات للوصول لتعبير الصحيح لتعبير عن رأي المُراد الوصول إليه حتى لو تم الاستعانة بجميع القواميس التي تحتوي على مفردات ومصطلحات الوقاحة والنذالة ...
لأن بهذه الدعوى تكون الإنسانية دخلت مرحلة جديدة في مفهوم قانون دولي جديد، يمحو بموجبه القانون المعروف ، الذي ينص على أن الشعوب لها كامل الحق في مقاومة الاحتلال بشتى الوسائل المتاحة لها...
ولما لا ، يليه مستقبلا دعاوي قضائية من المحتلين تكون بموجبها الدول التي تتعرض للاحتلال ملزمة بدفع جميع تكاليف المادية و المعنوية لتعويض خسائر المحتل...
وتكون تلك الدول ملزمة على دفع تلك التعويضات تحت البند السابع للمجلس الأمن . وبذلك تكون الوقاحة وصلت إلى قمتها...


بلقسام حمدان العربي الإدريسي
13.08.2018
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف