الأخبار
مصر: محافظ أسيوط يستجيب لسيدة استوقفته بساحل سليممصر: المؤتمر العربي السابع عشر "الأساليب الحديثة في إدارة المستشفيات"د. بن شمس: البرنامج الوطني لتطوير القيادات الحكومية سد للحاجات التدريبيةغانتس: على القيادة السياسية عدم استغلال الحروب لتحقيق مكاسبها السياسيةمصر: وفد من جامعة أسيوط فى زيارة لمستشفى ٥٧٣٥٧ لبدء خطة عمل التعاون المشتركالإعلام الجديد .. مقاربة استراتيجية للمستقبلمصر: هويدا رمزي: التعليم الفني سيتيح للطلاب فرص عمل حقيقةوزراء الليكود لبينت وشاكيد وكحلون: تصرفوا بمسؤوليةالإذاعة الإسرائيلية: توقعات بإجراء انتخابات مبكرة حال استقال بينت وشاكيد اليوممصادر إسرائيلية: اجتماع قريب بين ترامب وفريق إعداد (صفقة القرن)العملات: ارتفاع طفيف على سعر صرف الدولارالطقس: انخفاض طفيف على درجات الحرارةإصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق بمواجهات مع الاحتلال جنوب نابلسقوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربيةمحافظ طولكرم يُعلن القبض على عدد من المتهمين بقتل المواطن ذياب
2018/11/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

أنثى خارج كل الفصول بقلم:عادل بن مليح الأنصاري

تاريخ النشر : 2018-09-13
أنثى خارج كل الفصول بقلم:عادل بن مليح الأنصاري
أنثى خارج كل الفصول
( عادل بن مليح الأنصاري )


دَعْكَ مِنَ الْحُروفِ
دَعْكَ مِنَ الْكَلَاَمِ
رُبَّمَا بَيْنَنَا أَلَّفَ عَامِ
رُبَّمَا تُغْلِقُ عَيْنِيُّكَ
لِتَرَانِي فِي الظَّلَامِ
رُبَّمَا بَيْنَنَا
مَسَافَاتٍ
وَبِحَارٍّ
أَوْ أَعَبَّرَ كَالْطَّيْفِ
ذَاتُ نَهَارٍ
أَنَا هُنَا
بَيْنَ الْجَمَالِ جَمَالٌ
حَــبـــيـــبـــــِي
هَلْ تُغَارْ ؟
هَلْ أَسُكَّرَتَكَ الْعَيُون
هِي لَحْظَةٌ
أَيَّهَا الْمَجْنُون
أَيَّهَا الْعَاشِقَ الْمَفْتُون
سَتَرَانِي حَيْثُ تَكَون
لَا,, لَا
لَنْ أَكُونَ
ذَلِكَ الماضي الْبَعيد
فَأَنَا لَسْتُ بَيْتًا مِنَ الشِّعْرِ
كَتَبَتْهُ فِي يَوْمِ عِيد
أَنَا لَسْتُ
مَاضِيَكَ السَّعِيد
أَنَا أُنْثَى
مِنَ الْعَهْدِ الْجَدِيد
وَأَنْتَ لَسْتَ سِوَى
عَجُوزٍ
غَادَرَ الْعِشْقَ
وَصَارَ شَهِيد
أَنَا هُنَا
وَأَنْتَ هُنَاكَ
بَائِسٌ
يَنْصَبُ لــــــِي شِرَاك
تَكْتُبُ الشِّعْرَ
لِأَسْقَطَ فِي هَوَاِك
أَنْتَ يَا سَيِّدِي
كَذْبَةٌ لَمْ يُصَدِّقْهَا يَوْمَا
أَحَدٌّ سِوَاك
إِنْ كُنْتَ تُرْغَـبُـــنـــي
تَعَال
مِنْ قَالَ أَنَّ مَا بَيْنَنَا
قَدْرٌ مِحَال
أَنَا أُنْثَى
أَجَيِّدُ قِرَاءةَ الْحُزْنِ الْعَتِيق
أَقْبَلَ يَا رَفيق
سَأَنْتَظِر
أَحْــذَرْ أنَّ يَطُولَ بِكَ السَّفَر
لَا تَعْتَذِرْ
فَلَيْسَ فِي الْعِشْقِ
أَنُصَّافُ الْحُلُول
هَيَّا سَيِّدِي
فَأَنَا أُنْثَى
أَخَافُ مِنَ الذبول
وَأَخْشَى مِنَ الْبَرْدِ
وَالْوُقُوفِ طَوِيلَا
عِنْدَ صَالَاتِ الْوُصُول
هَلْ سَتَأْتِي سَيِّدي
هَلْ تَسْمَعُنِي وَأَنْتَ هُنَاكَ
حِينَ أَقُولُ
أَيَّهَا الْكَهْلُ تَمَهُّلْ
فِي رَحِيلِكَ
لَمَّ أَنْتَ عُجُولْ
صَغِيرَتَي
إِنَّ الْحَديثَ يَطُول
فَأَنَا فَصْلُ خَرِيفٍ
وَأَنْــــــــــــــتِ
خَارِجَ
كُلّ
الْفُصُول
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف