الأخبار
وقف الرواتب.. إغلاق البنوك وحل التشريعي.. ملامح قرارات المركزي بعد خطاب الرئيسالجيش الإسرائيلي يزعم: 20 فلسطينيًا اجتازوا الحدود مع غزةشهيد برصاص الاحتلال الاسرائيلي شرق رفح جنوب القطاعليبرمان: سنهدم منزل منفذ عملية الطعن بغوش عتصيون بأسرع وقتالامن الوقائي والشرطة ببيت لحم يعثران على شاب اختفت أثاره اليوم.. وهذه قصتهسفارة فلسطين بالقاهرة توضح آلية سفر الجرحى الفلسطينيين للعلاج بالمستشفيات المصريةصور.. عدد من مؤسسات جنين ومخيمها تكرم اللواء جمال سويطات والصحفي حوشيةوزارة الداخلية الفلسطينية تزور تجمع الخان الأحمراليمن: "صدى" تنظم محاضرة تدريبية عن التسويق الإلكتروني بالمكلافيديو: البطش: (أونروا) تنصلت من التفاهمات التي توصلت إليها مع اتحاد الموظفينإسبانيا تدرس الاعتراف بالدولة الفلسطينيةمصر: ماعت والتحالف الدولى يشاركان فى أعمال الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان بجنيفمقتل 12 من حركة (الشباب) بغارة جنوبي الصومالقتل طفلة بعمر 5 أعوام لأنها رفضت "تقبيله"وفد برلماني أوروبي: هدم قرية (الخان الأحمر) يرتقي إلى جريمة حرب
2018/9/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

على أشكالها بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم

تاريخ النشر : 2018-09-07
على أشكالها بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم
على أشكالها
قصة قصيرة
بقلم : إبراهيم خليل إبراهيم
في يوم تلقيت مكالمة هاتفية من شخص لاأعرفه .. فقال : أنا فلان ..
قلت : أهلا وسهلا .. ولكن من أين أتيت برقم هاتفي ؟
قال : من فلان .. ثم قال : أشرف بمقابلتك .. قلت : ربنا يسهل ..
واصلت حديثي معه بقولي : لماذا لم تسافر إلى دولتك ؟
قال : سوف أجرى عملية جراحية في معهد ناصر بالقاهرة ...
قبل دخوله المعهد لإجراء العملية كان معنا نخبة من الأصدقاء وسيدة عربية أدعى إنها قريبته ..
أثناء سفرنا للمشاركة في أمسية أدبية بمحافظة الدقهلية لاحظنا حركات وتصرفات المراهقة بين ذلك الشخص وتلك السيدة العربية ..
الجميع لاحظوا أن بينهما العجب العجاب ..
لاحظت كذب ذلك الشخص وابتزازه لتلك السيدة وكأنه ( كاسر عينها )
واجهتهما .. ثم كان قرار وإبراز الاستمارة ( 6 ) إليهما ..
تبين بعد ذلك إن ذلك الإنسان كان في مهمة خبيثة وعديم الأخلاق والتربية مثل صديقته أو ( عشيقته ) ..
بعد يوم جلست على شاطىء النهر الخالد ... طافت الذاكرة بالمواقف والأفعال والتصرفات البشرية ...
هنا قلت : الطيور على أشكالها .....
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف