الأخبار
شاهد: أضرار كبيرة في المنشأت المدنية بغزة جراء القصف الإسرائيليغرفة العمليات المشتركة: قصفنا مواقع إسرائيلية برشقات صاروخيةجامعة فلسطين تحتفي بطلبتها المتفوقين في كلية القانون والممارسات القضائيةجامعة فلسطين تشارك في الاعتصام الأسبوعي لأهالي الأسرىمركز الميزان: تبرئة الصحفية "هاجر حرب" انتصار لحرية الرأي والتعبيرمجدلاني: نمتلك علاقات قوية بالحزب الشيوعي الصينيالمطران حنا: الفلسطينيون لن يستسلموا للضغوطات والابتزازات التي تستهدف قضيتهمتوترات كبيرة يشهدها سجن النقب الآن وإدارة السجون ماضية في تصعيدهامرشحة للرئاسة الأميركية: ترامب جبانعشرات القتلى والجرحى بفيضانات في ايرانالاحتلال يعتقل مسنا من باب الرحمة وشابين من سلوانسفاح نيوزيلندا في سجن مشدد ومحروم من كل شيءتركيا تُوضح موقفها من قرار ترامب حول الجولاناشتية وأبو بكر يؤكدان على حتمية الخروج من الأزمة الحاليةبالطائرات والمدفعية.. الاحتلال يواصل قصف قطاع غزة والمقاومة ترد باستهداف مناطق الغلاف
2019/3/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ازراح سوق بيت - مواطن من الدرجة الثانية بقلم المستشار سمير ظاهر

تاريخ النشر : 2018-08-08
إزراح سوق بيت
مواطن من الدرجة الثانية
بقلم المستشار سمير ظاهر

في مقابلة اذيعت من على أثير الإذاعة الإسرائيلية الثانية مع شيخ مشايخ عشيرة الهيب البدوية والتي تقيم في شمال فلسطين، أعرب شيخ عشيرة الهيب عن امتعاضه من تشريع قانون القومية الإسرائيلي، وهو القانون سيء الصيت الذي جعل دولة الكيان لليهود فقط بالرغم من أن خمس سكانها من العرب سواء كانون بدو أو دروز أو شركس، وقد مس القانون الجديد بمركز اللغة العربية فبعد أن كانت اللغة العربية هي اللغة الرئيسية الثانية لدى دولة الكيان فقد أصبحت لا قيمة لها بالرغم من أن خمس سكان دولة الكيان يتكلمها.
ذكر الهيب في مقابلته أنه عاتب على نتنياهو بسبب وقوف حزبه خلف هذا القانون بالرغم من أن عشيرة الهيب ارتبطت بالصهاينة قبل قيام دولة الكيان فقد وقعت على حلف الدم مع كتائب البلماخ الصهيونية الإرهابية والتي كانت ترتكب المجازر ضد العرب، وأن بناتهم وشبانهم يخدمون في الجيش الإسرائيلي، وأن أكثر من 200 بدوي قد قتلوا في المعارك مع العرب، وأن أكثر من 500 معاق أصيبوا في تلك المعارك، وأن كل هذه التضحيات والمساهمة في أمن دولة الكيان لم تشفع لهم في أن يكون إزرا حيم سوق بيت أو مواطنين من الدرجة الثانية. وكأن الرجل البدوي وهو سيد قومه وما أظنه بالمتغابي اكتشف للتو عنصرية دولة الكيان، ألم يتعلم هذا الشيخ أن اليهود يعتبرون غيرهم من الأغيار وأن الله لم يخلق الأغيار على هيئة البشر إلا ليكونوا مناسبين لخدمة اليهود ، وأن الدم اليهودي دم نقي لا يجب أن يختلط بالدماء الأخرى وأن الولد ينسب لوالدته اليهودية وليس للأب ، ألم يدرس هذا الشيخ تاريخ اليهود في القرآن من أيام بني اسرائيل إلى أيام موسى وكافة أنبياء بني اسرائيل والذين كانون يقتلونهم ويشردوا أتباعهم ، ألم يقرأ هذا والذي يدين بدين الاسلام عن اليهود كيف ينكثون العهود حيث قال فيهم رب العزة (كلما عاهدوا عهدا نبذه فريق منهم ).
لقد قال زعيم من زعماء الصهاينة (ثيودور هرتسل ) لو تم لنا اقامة الدولة الصهيونية فسنقضي على كل وجود إنساني أو تراثي لغير اليهود في الدولة ، أي أن ازالة المساجد والكنائس من الدولة العبرية هو هدف استراتيجي لتحقيق دولة اليهود ، وأن القضاء على التراث الأنسان لغير اليهود ما هو إلا مسألة وقت حسب تخطيطهم .
لقد آن الأوان بأن يصحوا أمثال هذا الشيخ من غفلتهم ويعودوا إلى رشدهم ويلتحقوا بأمتهم فهم عرب أقحاح، وان يكفروا عما ارتكبوه من آثام بحق أمتهم ووطنهم ، وأن الصهاينة سيظلوا ينظرون لهم بعنصرية متعالية ويعاملوهم بدرجة ازراح سوق بيت .
خانيونس في /8/8/2018
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف