الأخبار
الهرفي: العامل الوحيد الضامن للاستقرار بفلسطين والمنطقة هو تلبية طموحات الفلسطينييننقابة الطب المخبري وبنك الدم بطولكرم ينظمان حملة للتبرع بالدم"سَنَدْ".. مبادرة نوعية تدعم طلبة الجامعات والمدارس في القدس أكاديمياالمركز الفلسطيني ينظم جلسة استماع جماهيريزامبيا: سفير دولة فلسطين يبحث مع وكيل الخارجية أخر التطوراتأريحا: الأشغال الشاقة المؤقتة خمس سنوات لمدان بتهمة شهادة الزورالمركز الفلسطيني ينفذ جولة للمدونين الرقميين بالخليلوزيرة شؤون المرأة تبحث آليات التعاون مع وزارة الخارجيةالعراق: وفد مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات يزور مكتب انتخابات كركوكوزارة الأوقاف تنظم اللقاء السنوي للدعاة والداعياتوصول الدفعة الاولى من مشروع انشاء مزارع اغنام عساف لمساعدة الاسر الفقيرةمديرية قلقيلية تعقد ورشة عمل حول السلامة والصحة المهنيةوزير العمل يزور مقر الهيئة في البالوع برام اللهمحافظ طولكرم يترأس اجتماعا للمجلس التنفيذي لمتابعة توصيات اللقاء الوطني لمواجهة التحدياتوزير النقل والمواصلات: جهود حثيثة لترسيخ وتعزيز التعاون مع شركاء الوزارة
2019/4/25
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سيدة عراقية أصيلة في عيدها بقلم: محمد صالح ياسين الجبوري

تاريخ النشر : 2018-05-24
سيدة عراقية أصيلة في عيدها بقلم: محمد صالح ياسين الجبوري
سيدة عراقية أصيلة في عيدها
تعلمت منها الثقافة في مطلع حياتي، كانت جميلة انيقة، جامعة، محبوبة، نادرة ،تمتلك معلومات ثقافية ،ادبية،علمية، روادها المثقفون ، من مواليد ١٩٦٨م، اليوم أصبح عمرها(٥٠) سنة،بدأ الشيب يظهر فيها، لكنها حافظت على رشاقتها،واصالتها، رغم السنوات العجاف التي مرت بها،اصابها المرض سنوات عديدة لكنها استردت عافيتها ، السيدة العراقية الاصيلة التي لها الفضل على المثقفين الذين عاشوا في حضنها،ولاأحد منهم ينكر فضلها،الجميع يحترمها، انها (مجلة الف باء)، المجلة العراقية الأقرب الى قلبي، وكانت منهلا للثقافة ،كنت احرص على الحصول عليها،وكنت اذهب الى المدينة من أجلها،كتب فيها كوكبة من المثقفين والادباء منهم( حسن العلوي،كامل الشرقي، رافع الفلاحي، صاحب حسين، صباح سلمان،امير الحلو، صلاح العامري، عبد الجبار الشطب، نرمين المفتي، محسن حسين ابو علاء ، فاضل العزاوي ،زهير احمد القيسي ،يوسف الصائغ ، ضياء حسن،سلام خياط، ابتسام عبدالله،ثامر الفلاحي، اسماء محمد مصطفى، فردوس العبادي، عبد الوهاب الجبوري ،محمد السبعاوي، رشيد الرماحي،عبد الرسول حسين)، الاستاذ شامل عبد القادر بجهوده المتميزة أعاد المجلة الى الصدور بحلتها الجديدة، تأسست مجلة الف باء في ١٩٦٨/٥/٢٢م، اليوم أصبح عمرها(٥٠) عاما،وهي تحتفل بعيدها، نعم كانت عراقية أصيلة بثقافتها ، تحية لجميع الذين عملوا فيها،ومعذرة من عدم ذكر جميع الاسماء في المقالة، الاستاذ عكاب سالم الطاهر هو من كتاب المجلة أراه على صفحات الفيس بوك، وهو يتمتع بنشاط وحيوية، حافظت الف باء على نهجهاواصالتها ، ومواضيعها الثقافية والادبية ، مرة اخرى شكري و تقديري الى الاستاذ شامل عبدالقادر الذي اعاد لنا الف باء،وبالموفقية والنجاح ، وتبقى ذكريات الماضي جميلة.
محمد صالح ياسين الجبوري
كاتب وصحافي
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف