الأخبار
شاهد: فجرا.. إطلاق صاروخ من غزة أصاب منزلا في بئر السبعالرئيس يستقبل وفد مجلس أمناء جامعة الازهر الجديدابو هولي يطالب روسيا التحرك على المستوى الدولي لدعم تجديد تفويض عمل (أونروا)المالكي ونظيرته الاندونيسية يترأسان الجولة الأولى من المشاورات الثنائية السياسية على المستوى الوزارياتحاد السلة يجري قرعة بطولة الناشئين لمواليد 2001فتح تنعى الاخت المناضلة هند الحسينيفتح: إغلاق مدرسة "الساوية اللبن" اعتداء على حق الطلاب في التعليمالشيوخي يدعو جمعيات المستهلك لتصويب اوضاعها للمشاركة في انتخابات الاتحادمركز شؤون المرأة بغزة يختتم جلسة تغريد تحت وسم "#هي_تقود"‫باحثة بجامعة حمد بن خليفة تتنافس في الموسم العاشر من برنامج نجوم العلومهيئة مكافحة الفساد تنظم دورة لتأهيل محاضرين حول تعزيز النزاهة في القطاع الأمنيهيئة مكافحة الفساد تختتم دورة "دور القضاء في مكافحة الفساد"جامعة "خضوري" تطلق فعاليات المؤتمر الشبابي الجامعي الفلسطيني الاولفلسطينيو 48: وزارة المالية ترد على إستجواب النائب أبو عرار بخصوص تمويل التخصصات للأطباءالقدس المفتوحة تنظم مؤتمر "القدس في قلب الصراع العربي الإسرائيلي.. رؤية استراتيجية نحو المستقبل"
2018/10/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سيدة عراقية أصيلة في عيدها بقلم: محمد صالح ياسين الجبوري

تاريخ النشر : 2018-05-24
سيدة عراقية أصيلة في عيدها بقلم: محمد صالح ياسين الجبوري
سيدة عراقية أصيلة في عيدها
تعلمت منها الثقافة في مطلع حياتي، كانت جميلة انيقة، جامعة، محبوبة، نادرة ،تمتلك معلومات ثقافية ،ادبية،علمية، روادها المثقفون ، من مواليد ١٩٦٨م، اليوم أصبح عمرها(٥٠) سنة،بدأ الشيب يظهر فيها، لكنها حافظت على رشاقتها،واصالتها، رغم السنوات العجاف التي مرت بها،اصابها المرض سنوات عديدة لكنها استردت عافيتها ، السيدة العراقية الاصيلة التي لها الفضل على المثقفين الذين عاشوا في حضنها،ولاأحد منهم ينكر فضلها،الجميع يحترمها، انها (مجلة الف باء)، المجلة العراقية الأقرب الى قلبي، وكانت منهلا للثقافة ،كنت احرص على الحصول عليها،وكنت اذهب الى المدينة من أجلها،كتب فيها كوكبة من المثقفين والادباء منهم( حسن العلوي،كامل الشرقي، رافع الفلاحي، صاحب حسين، صباح سلمان،امير الحلو، صلاح العامري، عبد الجبار الشطب، نرمين المفتي، محسن حسين ابو علاء ، فاضل العزاوي ،زهير احمد القيسي ،يوسف الصائغ ، ضياء حسن،سلام خياط، ابتسام عبدالله،ثامر الفلاحي، اسماء محمد مصطفى، فردوس العبادي، عبد الوهاب الجبوري ،محمد السبعاوي، رشيد الرماحي،عبد الرسول حسين)، الاستاذ شامل عبد القادر بجهوده المتميزة أعاد المجلة الى الصدور بحلتها الجديدة، تأسست مجلة الف باء في ١٩٦٨/٥/٢٢م، اليوم أصبح عمرها(٥٠) عاما،وهي تحتفل بعيدها، نعم كانت عراقية أصيلة بثقافتها ، تحية لجميع الذين عملوا فيها،ومعذرة من عدم ذكر جميع الاسماء في المقالة، الاستاذ عكاب سالم الطاهر هو من كتاب المجلة أراه على صفحات الفيس بوك، وهو يتمتع بنشاط وحيوية، حافظت الف باء على نهجهاواصالتها ، ومواضيعها الثقافية والادبية ، مرة اخرى شكري و تقديري الى الاستاذ شامل عبدالقادر الذي اعاد لنا الف باء،وبالموفقية والنجاح ، وتبقى ذكريات الماضي جميلة.
محمد صالح ياسين الجبوري
كاتب وصحافي
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف