الأخبار
صفقة غزة وشرعيات الأمر الواقعالإعلان عن أول رحلة بحرية من غزة لكسر الحصارالعراق: المركز العراقي لحرية التعبير يطالب بكشف مصير ناشط اختطف بسبب منشور بالفيس بوكجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني تقدم كرسي متحرك لطفلة من ذوي الاحتياجاتجماهير قطاع غزة تُشيّع جثماني الشهيدين العمور والناقةمصر: محافظ الاسماعيلية: لابد من حلول جذرية وسريعة لمشكلات الصرف الصحىالممثل المصري ناصر عثمان: نطالب مؤسسات الدولة بدعم قطاعات الفنمصر: منظمة حقوقية: أسقف سيدنى أهان الكنيسة وجعل منها أستديو للتصويرمفوضية كشافة محافظة الخليل تشارك في فعالية أهلاً رمضانلبنان: مهرجان ليالي صيدا القديمة الرمضانية يضيء ساحات المدينة بالفرحمهرجان ليالي صيدا القديمة الرمضانية يضيء ساحات المدينة بالفرحمصرع 3 اشخاص و159 اصابة في254 حادث سير وقعت الاسبوع الماضيمصر: إزالة 17 حالة تعدي على أراضي زراعية وتحرير 50 محضر إشغال بمنفلوطوزير الحكم المحلي يلتقي أمين سر إقليم حركة فتح جنوب الخليلجمعية طيبة توزع وجبات إفطار على الأسر المتعففة بغزة
2018/5/27
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

"المالح في زمن السكر" للكاتبة شوقية عروق-منصور

تاريخ النشر : 2018-04-22
"المالح في زمن السكر" للكاتبة شوقية عروق-منصور
"المالح في زمن السكر" للكاتبة شوقية عروق-منصور

كتب:شاكر فريد حسن

عن دار الوسط اليوم وشوقيات للاعلام والنشر، صدر حديثًا كتاب"المالح في زمن السكر"للكاتبة النصراوية-الطيراوية، شوقية عروق-منصور، التي عرفها القراء بغزارة نتاجها ويراعها السيال ودبابيسها التي غرزتها في جسد مجتمعنا العربي.

وهو الاصدار الرايع عشر للكاتبة ما بين مجموعات قصصية وشعرية ونثرية .

وجاء الكتاب في ٢٣٢صفحة من القطع المتوسط، وصمم غلافه الفنان بشار جمال.

ويتضمن الغلاف الأخير كلمة للناقد شاكر فريد حسن تحت عنوان"شوقية عروق امرأة من جمر ورماد".

والكتاب عبارة عن مجموعة من المقالات حول مواضيع اجتماعية وسياسية وثقافية، عالجتها شوقية باسلوب شائق ووصف دقيق وقراءة واعية، وتفتتحه بقولها:"لا ترهق نفسك أيها "العربي ٢٠١٨"بجلد الذات، فنحن نجلد ذواتنا، ورجال السياسة يسلخون جلودنا، وبين الجلد والسلخ تتنفس الفضائيات في وجوهنا أخبارًا وصورًا ، تحفر فوق ملامحنا اودية من العجز، وآبارًا من الحيرة الغبية التي لا تستطيع رسم الحدود، للخروج من هذه الآبار المسمومة".

الف مبارك للصديقة الكاتبة المخضرمة صاحبة القلم الذهبي الحاد، شوقية عروق-منصور، مع التمنيات لها بالمزيد من العطاء والاصدارات.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف