الأخبار
حالات اختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مواجهات في بيت أمرالشرطة والنيابة تحققان بظروف وفاة شاب"ليماك" التركية تنفي مشاركتها في بناء السفارة الأميركية بالقدسحركة فتح تكرم طلبة الثانوية العامة في المنطقة الشهيد فضل ريحانمركز الشباب الاجتماعي في الجلزون يخرج المرحلة الوسطى في الكونغ فوفلسطين تشارك في الإحتفال الموسيقي الثامن لعازفي القيتارالجيش السوري يسيطر على معظم مناطق محافظة القنيطرةاختتام دورة التدريب بكرة السلة وانطلاق دورة التحكيم في تنس الطاولة الاثنينالجائزة الكبرى في برنامج حياتي تغير حياة مشتركة جديدةالجامعة العربية الامريكية تختتم الدورة التدريبية السلويةأهلي الخليل يحسم الديربي بفوزه على العميد بهدفين نظيفينمصر: ماضي الخميس: الملتقى الإعلامي العربي ينشأ أكاديمية الإعلام المتكامل لتدريب وتأهيل الشباب"كرزة وخرزة " فكرة انطلقت عبر الفضاء الازرق"قيادة فتح بغزة" تكمل سلسلة تكريم أوائل الطلبة للثانوية العامةالشعبية تُشيد بتواصل المسيرات في رام الله لرفع الإجراءات عن غزة
2018/7/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ردي يا صواريخ الشام بقلم:سمير دويكات

تاريخ النشر : 2018-04-15
ردي يا صواريخ الشام بقلم:سمير دويكات
ردي يا صواريخ الشام
سمير دويكات

ردي يـــــــــا صواريخ الشام
قد حـــــــان ان يعرفوا البكاء
واصليهم بقنـــــــــابل الموت
لعل صدورنــــا تحضن الاباء
فلم يعد فينــــــــــا صبرا باقيا
انمــــا نحن للوطن خير فداء
ما حملتهم طائراتهم انمـــــــا
لهم في الخبث والمكر دهــاء
علميهم يــــــــا سواعد الثوار
اننا شعب ما يزال لـه كبرياء
صبحا او مساء نحن بانتظـار
ان يكون الهواء شعلة رنــاء
فهذه الثعابين لهــــا جحورها
وليس لهم في عزم او رثــاء
دمشق قــــد انارها اللهب ليلا
ولم تبكيهــا اطفالها الا غناء
ومـــــــــــا تجرأ الثور الا بعد
ان ناخت لــه العجول بصفاء
واخوة الدم قد ســـاقوا حلفهم
بزور السياسة والقول نهــاء
هزي يـــــــــــا صواريخ لعلنا
نراقص الايام بصوت الهنـاء
فلم يعد فينـــــــا ان نرى عدو
الله، تسره قتلانا والسر بقـاء
اضربي يــا رصاص السواعد
فقد حانت دروب فيها شقــاء
والنصر خيمة ظــــــــــل تلهو
على الحدود بحرق لـــه لياء
فسوريا الابطـــــال باقية وان
غزاها الطغــــاة فوق السماء
لكن هل من مــاتت فيه سنون
الثورة ان ياتيه خير ربـــاء؟
دعونا ننتظر لعــــــــــل اسود
الشام فيهم صحوة معتصماء
فالنصر ارادة نفس تاتي يوما
تولد بنار كاوية وليس ملهاء
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف