الأخبار
الجيش الإسرائيلي يزعم: 20 فلسطينيًا اجتازوا الحدود مع غزةشهيد برصاص الاحتلال الاسرائيلي شرق رفح جنوب القطاعليبرمان: سنهدم منزل منفذ عملية الطعن بغوش عتصيون بأسرع وقتالامن الوقائي والشرطة ببيت لحم يعثران على شاب اختفت أثاره اليوم.. وهذه قصتهسفارة فلسطين بالقاهرة توضح آلية سفر الجرحى الفلسطينيين للعلاج بالمستشفيات المصريةصور.. عدد من مؤسسات جنين ومخيمها تكرم اللواء جمال سويطات والصحفي حوشيةوزارة الداخلية الفلسطينية تزور تجمع الخان الأحمراليمن: "صدى" تنظم محاضرة تدريبية عن التسويق الإلكتروني بالمكلافيديو: البطش: (أونروا) تنصلت من التفاهمات التي توصلت إليها مع اتحاد الموظفينقُنبلة سياسية.. إسبانيا تدرس الاعتراف بالدولة الفلسطينيةمصر: ماعت والتحالف الدولى يشاركان فى أعمال الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان بجنيفمقتل 12 من حركة (الشباب) بغارة جنوبي الصومالقتل طفلة بعمر 5 أعوام لأنها رفضت "تقبيله"وفد برلماني أوروبي: هدم قرية (الخان الأحمر) يرتقي إلى جريمة حربالصحة: 13 إصابة برصاص الاحتلال شرقي دير البلح وسط القطاع
2018/9/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

رضوى بقلم : شاكر فريد حسن

تاريخ النشر : 2017-12-07
رضوى بقلم : شاكر فريد حسن
                      رضوى 

الى روح الكاتبة د. رضوى عاشور زوجة الشاعر 

الفلسطيني مريد البرغوثي 

بقلم : شاكر فريد حسن 

رضوى 

مصرية الهوية

فلسطينية الهوى 

عربية الانتماء 

عاشقة الحرف والكلمة 

لم تكن امرأة ككل 

النساء 

كانت مختلفة ومميزة 

كانت جميلة الروح 

نقية القلب 

مشعة كالبدر 

مثقفة 

مدثرة بالصدق 

مسلحة بالفكر 

ناطقة بلسان الخير 

في عيونها سحر ووهج خاص 

ووجع 

وفي قلبها انسان 

أعطت بلا حدود 

أضاءت صفحات 

وتركت ارثاً وأثراً 

كانت وجه الحزن الدائم 

ونسمة ندية فوق 

ضفاف النيل 

ونفحة عاطرة تضمخ 

أجواء رام الله 

والقدس 

وكل مدن فلسطين 

حين رحلت بكيناها 

انهمرت دموع مريد 

ولم تجف 

وسالت دموع ابنها 

تميم 

حزنت غرناطة في 

ثلاثيتها 

وبكت الاندلس 

احتضنها التراب 

فأزهرت في عينيها 

القاهرة 

وانتشى القمر 

وتحول موتها الى 

حياة 

على ألواح 

وخيوط الشمس
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف