الأخبار
لإحباط حفر الانفاق.. الاحتلال يبني جداراً تحت الارض حول غزةاعتداءات جنسية داخل الأمم المتحدة.. والمنظمة تعترفإصابة أربعة مواطنين بحادثي سير في رام الله(معاريف): زعيم منفذي هجوم (حفات جلعاد) قد يكون غادر جنين قبل الهجوم(نيويورك تايمز): ترامب ينوي نقل مكتب فريدمان للقدس عام 2019شيخ الأزهر يطالب بالاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لدولة فلسطيناستئناف أعمال الصيانة والترميم في المسجد الأقصىالعملات: انخفاض على سعر صرف الدولارالجمعة: أمطار غزيرة وعواصف رعدية والفرصة مهيأة لتساقط الثلج على الجبالفيديو.. الاحتلال يفرج عن الأسير طارق للمدلل ابن قيادي في الجهاد الاسلاميأبوعيطة يلتقي ممثل الامم المتحدة بغزة ويحذر من خطورة تقليص الدعم لـ(أونروا)الخارجية والمغتربين ترحب بقرار بلجيكا بتقديم 19 مليون يورو لوكالة (أونروا)الحمد الله: شعبنا قوي بتعايشه ووحدته التي استمدها من مكانة أرضنا"بال ثينك" تنظم جلسة حول "الحلول المطروحة إسرائيليا للقضية الفلسطينية"الاسراء وشركة امد يختتمان دورة الذكاء العاطفي في اريحا
2018/1/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

العابر الوسيم بقلم : منال بوشتاتي

تاريخ النشر : 2017-11-13
بقلم : منال بوشتاتي
قصة قصيرة جدا

كانت تحتسي قهوتها في صمت وتطل من نافذة المقهى على الحديقة وفي تلك الأثناء دخل بثراء مصطنع وجمال يخطف الأنظار ؛جلس قريبا من مائدتها يتلصص عقدها الذهبي

رحبت بنظراته وشاركها طلتها الرومانسية ؛عرفها بنفسه على إثر أنه مهندس ناجح ومن عائلة مرموقة

زاد طمعها بهدف الخروج من العنوسة صوب الرومانسية

فرحة لقاء.......سعادة شعور فوري دقات قلب

تبادلا أطراف الحديث واستمتعت بوقتها

وقبل مغادرته للحمام كان قد سرق عقدها بخفة سحرية؛أثناء تمرير أنامله على شعرها المسدول.

وبينما هي ذائبة بتغزله وكلماته الشعرية وفكاهته اللذيذة أخذ مايريد ؛وخرج دون أن يعود.

أما هي دفعت ثمن فنجانه وعادت إلى منزلها لتجرب حظها في مساء الغد
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف