الأخبار
2017/11/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

جدارية طائر السنونو من وقائع واحداث طائرة الرئيس ياسر عرفات في الصحراء الليبية

جدارية طائر السنونو من وقائع واحداث طائرة الرئيس ياسر عرفات في الصحراء الليبية
تاريخ النشر : 2017-11-12
جدارية طائر السنونو من وقائع واحداث طائرة الرئيس ياسر عرفات في الصحراء الليبية

 للفنان والباحث د. عبد الرحمن المزين

 الاسم / جدارية طائر السنونو سنة / 1992 رسمت في تونس العاصمة، وأكبر عدد رسم منها في صحراء السارة الليبية (قوات القدس جيش التحرير الوطني الفلسطيني).

 A3عددها/ 100لوحة جرافيك على ورق أبيض

 طبع كتاب سنة1992 في دار النشر للمغرب العربي / تونس عنوان الكتاب (طائر الفينيق / من وقائع واحداث طائرة الرئيس ياسر عرفات في الصحراء الليبية )

 قصة الجدارية / طائر السنونو

في تارخ 7.4.1992 بعد تحطم طائرة الرئيس ياسر عرفات في الصحراء الليبية (وادي جفجف الصغير) . و مع ساعات الفجر الأولى من هذا اليوم وصلت دوريات الجيش الوطني الفلسطيني في سارة الصحراء الليبية بقيادة اللواء خالد سلطان ، التي كانت تبعد عن مكان الحادث 117كلم . وبعد الاطمئنان على الرئيس ياسر عرفات ومن معه ، وتفقد الجرحى ، لفت انتباهنا ثلاثة من طائر السنون التي كانت تحلق فوق كبينة الطائرة المحطمة وتحديدا مكان تواجد الشهداء الثلاثة (كابتن الطائرة ومساعديه ) .

وغادرت الدوريات المكان بثلاث سيارات تحمل الشهداء والجرحى ، واللافت للانتباه أيضا ان طيور السنونو الثلاث بقيت تحلق فوق السيارة التي تحمل الشهداء إلى ان وصلت الدوريات إلى بوابات السارة لتختفي عندها طيور السنونو.

وفي تاريخ 10.4.1992 عدت انا مع الدورية ممثلا لتوجيه السياسي لاحضار بعض الأشياء من مكان حطام الطائرة وجدنا طيور السنونو الثلاثة ميت ، وكان لذلك وقع شديد على نفوس الجميع ، وهذا المشهد لاحقني بعد مغادرتي قوات القدس في السارة إلى تونس إلى السودان و قبرص ،،، إلى ان لازمني الموضوع في تونس وأثناء مراجعة كتابي ( طائر الفينيق ) عن الطائرة، عادت لذاكرتي طيور السنونو التي شاهدتها تحلق اعلى كبينة الطائرة المحطمة بليبيا ،،، وأيضا استعدت صور من ذاكرة طفولتي عن طائر السنونو ،،،، مما جعلني ارسم هذه الطيور عبر 100لوحة بصياغات شكلية متعددة ومتداخلة تحمل مضمون انساني وجمالي ، وحمًّل جسد الطائر التراث والفولكلور والنضال، والرموز الدينية المسيحية والإسلامية .

ملاحظة / منح القائد الرئيس ياسر عرفات ، العقيد د. عبد الرحمن المزين ممثلا لهيئة التوجيه السياسي والمعنوي / الجيش الوطني الفلسطيني، وسام (نوط الواجب العسكري من الدرجة الأولى) و منح الوسام أيضا لقائد وأعضاء الدورية التي شاركت في الإنقاذ.

 أماكن عرض جدارية طائر السنون

 1/ صالة الاعلام / قوات القدس ، افتتح المعرض في 7يناير 1993 الفريق الركن (عبد الرازق المجايدة) ممثلا عن فخامة الرئيس ياسر عرفات واللواء (خالد سلطان) قائد قوات القدس لجيش التحرير الوطني الفلسطيني بليبيا.

2/ قاعة مفوضية التنظيمات الشعبية ، في تونس بشهر مايو 1993. حضر المعرض الأخ القائد (سليم الزعنون)أبو الأديب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والمفوض العام للتنظيمات الشعبية ، وأيضا الأخ القائد ( روحي فتوح )أبو وسام ، والشاعر (احمد دحبور) عن دائرة الثقة في تونس .

 3/ في صالة جمعية الشبان المسيحية في غزة في 3ديسمبر 1994 ضمن النشاطات الفنية والثقافية لمديرية النشاط السياسي والمعنوي لقوات الامن العام ، ويعد أيضا اول معرض تشكيلي بتاريخ السلطة الوطنية الفلسطينية وزارة الثقافة الفلسطينية بعد العودة من تونس إلى ارض الوطن .
 4/ قاعة معهد التدريب المهني، مدينة دير البلح . 1994.

 5/ قاعة بلدية رفح في شهر يناير 1995.

 6/ قاعة مدينة بيت ساحور / ضمن الاحتفالات بالألفية لمدينة بيت لحم عام 2000

7/ قاعة نادي الخريجين الجامعيين. مدينة الخليل 2000افتتح المعرض الأخ القائد (عثمان أبو غربية).
8/ عرضت صور مطبوعة عن الأصل في دولة الامارات العربية المتحدة 1995.

 9/ عرضت صور مطبوعة عن الأصل في كندا عام 2001

10/ زين المقر العام لهيئة التوجيه السياسي والمعنوي ر في رام الله بعدد من الصور المطبوعة عن الأصل من الجدارية السنون .

 الفنان والباحث د. عبد الرحمن المزين لواء متقاعد

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف