الأخبار
البرغوثي: اجتماع القاهرة يمثل فرصة لتحقيق الوحدة الوطنية حول برنامج كفاحيالمالكي :الخارجية الأمريكية لم تجد أسبابا كافية لبقاء مكتب المنظمة مفتوحاًشهاب: قرارات الكونغرس رعاية الأمريكية للإرهاب "الإسرائيلي"افتتاح معرض الزيتون الأول في نابلسمدرسة الفرندز تناقش رواية " حرام نسبي"الرباعية العربية تجتمع قبل اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العربلبنان: تجمع العلماء المسلمين يزور دولة الرئيس نبيه بريلبنان: جبهة التحرير تشارك في افتتاح المؤتمر القومي الاسلامي في بيروتلبنان: مهرجان سياسي في الذكرى السنوية لرلشهيد ياسر عرفات في مخيم الرشيديةباحثون في مشتل لمنبر الحرية : البيروقراطية مسألة سياسية وليست تقنيةتيسير خالد: ابتزاز الادارة الأميركية عبثي وعقيم ومرفوضمظاهرة حاشدة برام الله للمطالبة بانهاء الانقسام واستعادة الوحدةمجدلاني: التهديد بإغلاق مكتب واشنطن استجابة لمطالب نتيناهوأبو ردينة: الاجراء الأميركي ضد مكتب المنظمة في واشنطن يثير الاستغرابالاحتلال يقتحم حلحول ويداهم عدة منازل
2017/11/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

حب بكل التناقضات بقلم:وجدان شتيوي

تاريخ النشر : 2017-09-11
...حب رغم التناقضات...

أحبك رغم تقلباتي..
و رغم كم اليأس الجاثم على صدري...
أحبك رغم أزمة ثقتي
و رغم سوء ذكرياتي
رغم كل قلقي
و حذري
و مدي و جزري
و صراع قلبي و عقلي
و رغم تقديسي لحرية قلبي
و رغم كوني ملكة ذاتي
أحبك بكل انفعالاتي و تناقضاتي
أحبك بكل ما يختلج صدري من مشاعر
و كل ما يصيبني في حضورك من تشتتٍ ..و تبعثر لذاتي
أحبك بكل قوتي و ضعفي
وبكل الشّحِ في كلماتي
و بكل ألم الشوق الذي في غيابك يعتصرني
و يهشم روحي
و يُهبطُ لأدنى مستوىً مزاجي
أحبك في صمتي
و في ثرثرتي
في سكوتي و إنصاتي
و أحبك أكثر حين أنكر
و أتهرب ...و يحكمني كبريائي
كل شيئ صار يجذبني نحوك
كل طقوسي اليومية
كل الأشعار
و الشوارع و الأوقات ..و الأغاني
وحتى اللون الأزرق الذي طالما كرهته...
و حتى تردد الهاتف النقالِ
قدصرت جاذبيتي الأرضية
ولولاك ستكف أرضي عن الدورانِ
أريدك لحنآ لكل تفاصيل حياتي
و قمرآ يضيئ عتمتي
فتشرق شمسآ في ظلماتي
قد جعلت لي كونآ يخصني
غيرت فيه ترتيب القمر
و الشمس والمجراتِ
فكل ما به بقلبك تحركه
و ما بين أصابعكَ هناك
نقشتُ رواياتي
أحبك جدآ يا قدري
رغم طفولتي و براءتي
و كل حماقاتي
فهلا كنت لي سطرآ جديدآ
و بلسمآ كلما قست حياتي
و وطنآ لا أغترب عنه أبدآ
مهما واجهتُ من صعوبات
#وجدان شتيوي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف