الأخبار
الحكومة: نستنكر حجز إسرائيل مبلغ نصف مليون شيكل من أموال السلطةالهيئة القيادية العليا لأسرى الجهاد: المقاومة هي الخيار الأفضل والأنجع42 مستوطنًا وطالبًا يهوديًا يقتحمون المسجد الأقصىالعراق: علاوي يدعو الأمم المتحدة للمساهمة الفاعلة بتوفير الأجواء الضامنة لنزاهة الانتخاباتاريحا: التيراسنطة تكرم أوائل طلبة الفصل الدراسي الاولمحيسن: فعاليات الغضب ستتواصل وهي جزء من نضالنا لإنهاء الاحتلالالجهاد الإسلامي تلتقي فتح الانتفاضة في مار الياسإطلاق النار على شابين بحجة تنفيذ عملية طعن على حاجز زعترةفتاة تثير الرعب .. تثقب لسانها بـ"شنيور"حركة الأحرار تستقبل وفدا من جمعية واعد للأسرى والمحررينبيراوي: مستمرون حتى كسر الحصار عن غزة وتعرية جرائم الاحتلال"إعمار" تنهي أعمال ترميم منزل أسرة فقيرة بخانيونسد.بصير يلتقي رئيس المنظمة الشبابية الايطالية ARCIقيادي بالجهاد: السجن مصنع الرجال والمقاومةبرنامج وجد ينفذ أنشطة مشروع دعم التغذية لأيتام العدوان
2018/1/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شجرة الظل بقلم:إسماعيل الحسيني

تاريخ النشر : 2017-09-11
شجرة الظل
----------------

في صحراءِ العرب ولدَ طفلٌ معاق ،
كان موشوماً بحجارةٍ صمّاء ،
والدتُه المتهمةُ ببطءٍ في الحَمل ، 
ظلّتْ تلقّنُه ،
اصرخْ يا بُنيَّ … 
ليخرجَ عوَقُك من فمِك…
حين صرخَ ،
مزجتِ الريحُ صوتَه مع الأصداءِ الاخرى 
فاختلطَ المصير،
بعدها كلما صرخَ امتلأَ المكانُ بالظلال ، 
لم يشعرْ أحدٌ بأنَّ الطفلَ مصابٌ بداءِ التصحُّرِ
و لشدة سقَمِه
كان ظلُّه من الداخل
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف