الأخبار
برعاية جوال.. الفنان "عمر العبداللات" يشعل مسرح مدرج مدينة روابيالسعودية تبلغ "ادعيس" بزيادة حصة فلسطين من الحجاج بألف حاج إضافيبوتين يقترح تحويل القرم إلى مكة جديدةالاحتلال يعتقل فلسطينيا بزعم اجتيازه السياج الحدودي شمال قطاع غزةالشرطة الفنلندية: منفذ عملية الطعن قدم طلباً للجوء وتم رفضهمكتب النائب العام ينفي مانشر من تصريحات حول قانون الجرائم الإلكترونيةالشؤون الثقافية في بلدية غزة تقيم حفلاً لتوقيع قصة أدبيةسلاح الجو الإسرائيلي: حرب لبنان المقبلة ستكون مختلفة عن السابقساسة إسرائيلون: الوضع المتأزم مع الفلسطينيين يتطلب الخروج بمبادرة سياسية جديدةمصر والأردن وفلسطين: على إسرائيل وقف إجراءاتها أحادية الجانب"غرد_بانفراجة".. هاشتاج يستعرض أحلام شباب غزة على فيسبوك وتويترللاحتفال بـ"عيد الاستقلال".. 70 سفيراً بالأمم المتحدة يزورون إسرائيلحلس: رفضنا الاستثناءات في خصومات الموظفين ونسعى لإيجاد حلول منصفةالصحة بغزة: 3 إصابات بانفجار عرضي بمدينة خانيونس جنوب القطاعالاحتلال يعتقل فتى من كفر قدوم شرق قلقيلية
2017/8/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إنهاء الاستعدادات لافتتاح معرض "قول يا طير" في متحف محمود درويش

تاريخ النشر : 2017-08-13
إنهاء الاستعدادات لافتتاح معرض "قول يا طير" في متحف محمود درويش
رام الله: إنهاء الاستعدادات لافتتاح معرض "قول يا طير" في متحف محمود درويش


رام الله-يفتتح اليوم الأحد في متحف محمود درويش في رام الله، معرض "قول يا طير"، الذي يروي حكايات المهجَّرين الفلسطينيين عام 1948 بشكل فني، حيث يستخدم الفيلم والصورة والصوت والنصّ للتعبير عن واقع التهجير، كما عايشه الرواة أنفسهم.

عنوان المعرض مستمد من التعبيرات الشعبية المعروفة، التي يستخدمها الناس وهم يتوقعون خبرًا طال انتظاره. وهو يشير إلى تداول الحكاية بين الأجيال المختلفة، ويعتبر رمزًا لتناقلها عبر فن الحكي. المعرض متعدّد الأبعاد، ويتكوَّن من شهادات لبعض من عايشوا مرحلة الترحيل القسري؛ جمعت بواسطة "مؤسسة الرواة للدراسات والأبحاث"، وتقدّم ثروة من المعلومات عن حياة الفلسطينيين حتى العام 1948. يهدف المعرض إلى إشراك الجمهور الواسع في معرفة تفاصيل تجربة التهجير، وخصوصًا من لم يعايشها أو يعرفها من الشباب؛ حتى تبقى حيّة في التاريخ وفي الذاكرة.

وفي يوم الافتتاح؛ تطلق مؤسسة "الرواة للدراسات والأبحاث" كتابين: "ذاكرة حيّة"، و"مرآة الذاكرة"، باللغتين العربية والإنجليزية، أعدَّتهما وحرَّرتهما د. فيحاء عبد الهادي، مؤسسة ومديرة ومؤسِّسة "الرواة".

تمَّ إنجاز المعرض بدعم من دائرة الثقافة والإعلام في منظمة التحرير الفلسطينية، والبيت الدنماركي في فلسطين، ومؤسسة الناشر. قام على تنسيق المعرض: الفنان خالد حوراني. ويتواصل المعرض في رام الله حتى ال 23 من آب 2017. وكان المعرض قد افتتح في دارة الفنون في العاصمة الأردنية عمان في 11 تموز، وسيعود الى هناك ليتواصل حتى ال24 من أيلول القادم.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف