الأخبار
الريادة والتمكين.. أول وزارة جديدة يتم استحداثها بالحكومة فما مجال عملها؟لبنان: الشيخ ياسين يدعو الفصائل الفلسطينية لدعم خيار المقاومةبلدية بيت جالا تستضيف وفدًا من منظمة المدن المتحدةجمعية بيت لحم العربية للتاهيل تفتتح حديقة حسية لاطفال قسم التاهيل المجتمعي"زادنا للتصنيع الزراعي" تفتتح موسم الخيار بأريحا ‬لبنان: افتتاح معرض "من ذاكرة للذاكرة" واطلاق مهرجان بيروت للصورةالشيخ محمد الحافظ النحوي يقدم محاضرات في باريسائتلاف حماية المستهلك يواصل فعاليات مبادرة "منا والنا"جمعية سوليما للدعم النفسي والاجتماعي تنظم مبادرة حول الابتزاز الالكترونيمصر: السفير اليمني بالقاهرة يطمئن على الحالة الصحية لمصابي بلادهمصر: عميدة كلية التربية النفسية بجامعة ميونخ تزور جامعة أسيوطمصر: محافظ أسيوط يلتقي ممثل اليونيسيف بمصرمصر: هيئة "امديست" تطلق أعمال مؤتمر "The Choice"كانون تتعاون مع نفهم لإطلاق دورة التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلاممدرسة الفرير بالقدس تنظم مسابقة للدبكة الشعبية الثاني عشر
2019/4/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لوحات سارة ظفر الله "وجوه افريقية تحاور الإنسان والطبيعة"

لوحات سارة ظفر الله "وجوه افريقية تحاور الإنسان والطبيعة"
تاريخ النشر : 2017-08-07
لوحات سارة ظفر الله  المغربية  "وجوه افريقية تحاور الإنسان  والطبيعة"

تتفرد أعمال الفنانة التشكيلية المغربية سارة ظفر الله  في معرضها الفني الاخير كونها تتميز  باشتغالها  على الخصوصية الإفريقية  .باعتمادها الاسلوب الشخصاني  والبورتريه لوجوه افريقية  وقد اسطاعت  الفنانة سارة  من خلال هذا التفرد  ان  تخلق حوارا بين المتلقي الكوني  والثقافة الافريقية في كل تجلياتها وطقوسها وألوانها  . حيث تطالعنا وجوه نسائية  افريقية  بسمرتها  وألوانها  التي تميز الانسان الافريقي  وهو يلتحف بالألوان الصارخة .  فيشعر المتلقي  وكأن تلك الوجوه  تحاوره وتسائله عن  نبض الحياة الإفريقية  والإنسان الافريقي  والروابط الانسانية .
سارة  ظفر الله فنانة تشكيلية مغربية  عصامية استهوتها الريشة والالوان مذ كانت تتلعتم حروفها الأولى  فانفجرت  مواهبها  واثارت باسلوبها الفني انتباه  مجموعة من النقاد والمهتمين  .بعد حصولها على  شهادة الباكالوريا كانت قد وصلت مرحلة النضج الفني و  استطاعت ان تخلق  لاسمها مساحة مهمة في الاوساط التشكيلية المغربية  فشاركت في مجموعة  من المعارض الفنية المختلفة في  العديد من  مدن   كما كانت لها مشاركات في معارض دولية   حيث خلفت أعمالها أصداء كبيرة   مما وضع  إسمها مع كبار الفن التشكيلي المغربي سارة ظفر الله  ابنة مدينة بلقصيري وهي في عقدها الثالث تواصل رحلة البحث والاكتشاف  والدراسة  فشغفها الكبير  يمنحها طاقة  كبيرة لتطوير آليات اشتغالها على أساليب متعددة مستندة في ذلك على دعم أسرتها و عائلتها التي وفرت لها كل الظروف  حتى تعانق العالمية  .ومن المتظر ان  تشارك في الايام القليلة القادمة في معارض وطنية ودولية   الى جانب اسماء فنية كبيرة.








 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف