الأخبار
مخطط لبناء 1292 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربيةالاحتلال يفرج عن الأسيرة "شيرين العيساوي" بعد اعتقال دام 43 شهراًاعتقال شاب ومسعف خلال المواجهات المستمرة في بلدة العيساوية بالقدسكابينت: لن نتعامل مع حكومة فلسطينية تضم حماس إلا بشروطالبحرين تعزز أسطولها الجوي بمقاتلات (F16) المتطورةرايتس ووتش: الجيش البورمي أحرق 288 قرية لمسلمي الروهينغاطائرات إغاثة طبية تصل (مقديشو) من قطر وأمريكا وكينيامعاريف: الجيش السوري عثر على أسلحة إسرائيلية في مواقع تنظيم الدولةهيئة المعابر بغزة: وقف التسجيل للسفر يوم الخميس المقبلغرفة شمال الخليل تعقد ورشة عمل حول نظام الشيكات المعادةالشيخ: يجب إعطاء الصلاحيات للحكومة بغزة بدءًا من المعابر وحتى الجباية والأمنالضابطة الجمركية تشارك بورشة عمل "أساليب التحقيق المتقدمة بمكافحة جرائم الارهاب"تجمع الشخصيات المستقلة يدعو لتوسيع مشاورات المصالحة الفلسطينيةالشرطة تقبض على شخص يشتبه به بسرقة مبلغ 12500 شيقلجمعية الملتقى التربوي تنفذ مبادرة موسيقى من أجل المصالحة بجامعة فلسطين
2017/10/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

من سيشارك في الحرب القادمة علي غزة؟ بقلم: أ.د.كامل خالد الشامي

تاريخ النشر : 2017-06-18
من سيشارك في الحرب القادمة علي غزة؟ بقلم: أ.د.كامل خالد الشامي
من سيشارك في الحرب القادمة علي غزة ؟
بقلم: أ.د.كامل خالد الشامي
باحث وكاتب مستقل
تتكون في الفترة الأخيرة تحالفات جديدة في المنطقة المحيطة بفلسطين, ولن تكون فلسطين بمنأي عن هذه التحالفات وربما تكون هي السبب فيها.
وهذه التحالفات ستكون اشد ضراوة من سابقاتها, وقد دخلت في هذه المرة إسرائيل علي الخط كحليف استراتيجي لمحاربة الإرهاب, ما يستدل أن هناك عمليات عسكرية قادمة ضد غزة ولبنان وإيران و لترتيب المنطقة بطريقة تتلاءم مع متطلبات الأمن الإسرائيلي
وربما تكون غزة هي الهدف الأول في هذه العمليات,ففي إسرائيل يتوقع المحللين السياسيين والعسكريين نشوب حرب علي غزة بينما يتحدث أعضاء الحكومة الإسرائيلية عن هدوء تام علي جبهة غزة, ويشاركهم في هذا الرأي المحللين السياسيين الفلسطينيين الذين لا يعتقدون أن إسرائيل معنية بشن حرب علي غزة في هذه المرحلة, كما ويعتقدون أن هدوء جبهة غزة كفيل بمنع نشوب حرب, دون الإشارة الي أن الجيش الإسرائيلي لديه خطط استراتيجة لتدمير قطاع غزة.وبين الحين والأخر نسمع تصريحات من قبل الجيش أن الحرب تقترب من غزة, ما يعني أن هناك نقاش يدور عن موعد الحرب علي غزة
وعلي الأرض تشدد إسرائيل الحصار بشكل غير طبيعي وتمنع السكان والمرضي والطلاب والتجار من الحركة والوصول الي الضفة الغربية أو الي أماكن أخري.
وفي الأروقة الإسرائيلية يتهمون غزة بصناعة الإنفاق والصواريخ وممارسة الإرهاب بدلا من صناعة الهايتك وتطوير الصناعة والزراعة
والسؤال المطروح أين وكيف سيتم تطوير الهايتك بغزة ما دامت المعابر والحدود مغلقة وكيف سيتم تطوير الاقتصاد والصناعة ما دام الاستيراد والتصدير شبه متوقف باستثناء المواد الغذائية,وأين سيتم تطوير الزراعة في قفص غزة أو في داخل السجون, وفي الانقطاع شبه الدائم للكهرباء, أو في البنية التحتية التي تم تدميرها بشكل شبه كامل
إن حجم المعاناة والفقر والبطالة وانسداد الأفق والأزمات الإنسانية التي يتعرض لها السكان بغزة جراء الحصار والانقسام قد أجهزت علي أي فرصة لتحسين الوضع.
لقد دمرت إسرائيل في عمليات عسكرية متتابعة تحت مسميات مثل الجرف الصامد والرصاص المصبوب اغلب المنشآت المدنية والموارد الطبيعية وقتلت وجرحت وشردت الآلاف من السكان وخلقت فوضي عارمة في القطاع, ولولا وجود مؤسسات الإغاثة الدولية والإقليمية والشئون الاجتماعية لشهدنا مجاعة حقيقية بغزة تؤدي الي وفاة مئات الآلاف.
وعود علي بدء الحرب المقبلة علي غزة ستشنها إسرائيل لأن لديها جيش مدجج بالسلاح وستطلق الصواريخ من غزة علي غلاف غزة وسيدخل الإسرائيليين الملاجئ, وتلعب إسرائيل دور الضحية وتقوم بتدمير غزة وقتل أكبر عدد يمكن قتله من السكان.
وفي ظل التحالفات الجديدة في المنطقة لا أحد يتكهن من سيخوض الحرب علي غزة بجانب إسرائيل هل يظهر فجأة حلف الناتو ؟, أو أي تحالف اقليمي في المنطقة, وهل سيتم استصدار قرار الحرب علي غزة من مجلس الأمن تحت البند السابع ؟, فتدخل جيوش برية الي غزة كما حدث في الحرب علي العراق.
يجتهد مركز دراسات الشرق الأوسط بجدة, ويعتقد أن الإسرائيليين عكس ما هو معروف عنهم يحبون الحياة ولديهم ما يخافون علية.
فهل نحن الفلسطينيون قتله ولا نخاف علي أولادنا , أعطونا أشياء نخاف عليها , دعونا نحب الحياة ولا تحاصرونا بهذه الطريقة الظالمة
[email protected]
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف