الأخبار
عرب 48: الطيبي للأوروبيين:نريدكم أن تقفوا ضد العنصرية وهدم المنازل وانعدام العدلعرب 48: توقيع اتفاقية شراكة بين الحزب الاشتراكي الأوروبي والعربية للتغييرالسفير عبد الهادي يزور مركزي ايواء "بلان وحيفا"عرب 48: المحكمة الادارية تمدد فترة الاعتراضات على المخطط الهيكلي لـ"نتسيرت عليت"الهيئة (302) للأونروا: تحملوا مسؤولياتكم تجاه لاجئي حندراتحماس تنفي توقيع وثيقة "وفاق وطني لبناء الثقة" بالقاهرةلتعويض المتضررين.. قطر توقع اتفاق "مقاضاة دول المقاطعة"الخارجية الأمريكية: الحديث عن خلاف بين عباس وكوشنير غير صحيحالإعلام العبري: سقوط قذيفة صاروخية في الجولان والطيران الحربي يردالشرطة الفلسطينية تسيطر على شجار نتج عنه 5 إصابات بنابلساستشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال بالخليلالدفاع المدني يسيطر على حريق هائل شمال غرب القدسمبادرة شبابية تبدأ حملة لتشجير عدة شوارع بمحافظة رفحالرابع خلال 48 ساعة.. وفاة طفل بسبب عدم تحويله للخارجالشاباك الإسرائيلي: أحبطنا ألفي عملية قرصنة إلكترونية بواسطة السايبر
2017/6/29
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

حواجز الاحتلال .. إذلال للفلسطينيين بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2017-04-20
حواجز الاحتلال .. إذلال للفلسطينيين بقلم:عطا الله شاهين
حواجز الاحتلال .. إذلال للفلسطينيين
عطا الله شاهين
ما زالت حواجز الاحتلال المنتشرة على مداخل مدننا وقرانا تشكل عذابا للفلسطينيين، لا سيما أن المواطنين الفلسطينيين يمرّون من خلال حواجز مقيتة يوميا، بهدف ذهابهم للعمل أو للعلاج أو لزيارة أقاربهم القدس أو داخل الخط الأخضر فمرورهم بهذه الصورة إنما يعتبر مرورا مهينا للفلسطينيين الذين ما زالوا يعانون من ويلات الاحتلال، فمواطنون الفلسطينيون يشعون بالذّلّ حينما يمرّون عبر تلك الحواجز ومن خلال المعاطة التي يشعر الموطنون الفلسطينيون بمذلة حينما يدخلون من خلال المعاطات. فمرور الفلسطينيين عبر حواجز الاحتلال فيها الكثير من الإذلال والمهانة، فإلى متى سيظل شعبنا الفلسطيني يهان عبر مروره على حواجز الاحتلال المنتشرة على مداخل مدن وقرى الضفة الغربية .. فمرورهم عبر المعاطات يعتبر مهينا، كما أن العالم لا يرى إذلال شعب فلسطيني يتوق للعيش بسلام وأمن، ويتوق للحرية بعد عقود من احتلال ما زال ممعنا في اعتداءاته بحق الفلسطينيين.. فأن يمرّ الفلسطينيون في كل يوم عبر المعاطات الموجودة على حواجز الاحتلال، فهذا شيء مذلّ ومهين، فالفلسطينيون مضطرون للمرور، لكن معاناتهم ما زالت مستمرة.. فحواجز الاحتلال ما زالت تشكل للفلسطينيين إذلالا ومهانة، وذلك من خلال وقوفهم في طوابير في صورة حزينة ومهينة..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف