الأخبار
سفارة دولة فلسطين تسعى إلى تعزيز العلاقات الإيفوارية الفلسطينيةالأحداث الميدانية: قمع مُصلين في الأقصى.. وإصابات شرق قطاع غزةالمغرب يؤكد دعمه لحقوق الشعب الفلسطيني بمدينة القدسفيديو: طريقة البطاطس المشويه بالزعترقريبًا.. قطر تستقدم معلمين فلسطينيين للعمل في مدارسهافيديو: طريقة عمل بطاطا كمبيرمصر: عائلات الدقيشي والبرلماني العلاوي ينظمون مؤتمراً بجهينة لتأييد الدولة المصريةمصر: حب الوطن يعتمد تعيين "سيد قصب" مقررًا له في سوهاجشكري: مصر لا تقبل التعامل مع القدس خارج الشرعية الدوليةهنغاريا: لن ننقل سفارتنا إلى القدسلبنان: قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية تُحي خطاب الرئيس عباسإصابة ثلاثة شبان برصاص الاحتلال في مواجهات غرب طولكرمفتح: خطاب الرئيس أسس لمرحلة جديدة.. الجهاد: الخطاب يحمل نقاط ايجابيةالرئيس: سنذهب لمجلس الأمن لبحث عضوية إسرائيل بالأمم المتحدةجامعة الأقصى تستضيف اجتماع مجلس التعليم العالي الفلسطيني
2017/12/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

رسالة رثاء بقلم نسيمة الهادي اللجمي

تاريخ النشر : 2017-03-19
رسالة رثاء بقلم نسيمة الهادي اللجمي

المرحوم : لعياضي عبد القادر

رسالة رثاء

يـعـزّون
أقول :
ماذا حدثَ ؟
ماذا جرى ؟
ولمن يقيمون هذا العزاء ؟
وما بين الحقيقة والافتراضِ
يقولون مات العزيز “لعياضي”
فكيف يموت الوفاء
كيف يموت الملاك
وهل حقا رحل للسماء
و بدون “لعياضي”
كيف نرى
و من أين يأتينا الضياء
وهل في سوى العين
يا عزيزا تدفن
وهل في غير القلب
يكون الرثاء
وهل يكون الوجع في غير الروح
وصدق البكاء
ألا إنك يا “لعياضي ”
فوق دمع الرجال وأعلى
وأسمى من نوح النساء
ألا ليته يُسمح بالفداء
لكنا رداء لك ضد الفناء
إلهي
عبدك “لعياضي” إليك أتى
وأنت له كل الرجاء
ارحم إلهي من
لمرضاه كان الشفاء
نستودعك ربي عبدك العياضي
بالصبر بالدمع المخلص الفياضِ
اقبله بالرحمة بالمغفرة بالحنان
ارزقه أعلى درجات الجنان
وارزقنا اللهم الصبر والسلوان
ما مات العياضي
بل فقدت الدنيا الإنسان

بقلم نسيمة الهادي اللجمي
صفاقس تونس
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف