الأخبار
الاردن: أبوغزاله يكرّم المتميزين في التربية الإعلامية في مدارس وكالة الغوثتربية جنين تكرّم طاقم مدرسة منتهى الحوراني المشارك في لَبِنات التعلممصر: "حزب المصير": تقريرمنظمة العفو الدولية مُسيس ومدفوع الأجرجمعية الهلال الأحمر تنظم يوم طبي لأطفال روضة السنافرالشعبية: العملية البطولية شرقي خان يونس رد طبيعيالفلسطينيون: مردخاي "قاتل المرضى"اعتقال فتاة بِزَعم حيازتها سكيناً عند مدخل محكمة الصلح بالقدسالثانوية الإسلامية تتربع على بطولة الشطرنج للمرحلة الثانوية للعام الثالثالمدرسة الثانوية الإسلامية تشارك في مسابقة برمجيةالاحتلال يعتقل 4 شبان ويستدعي آخر وسط حصار متواصل للعيسويةبلدية قلقيلية تعلن إنشاء مركز تدريب مهني زراعيقطر توتال المفتوحة: موغوروزا في النهائي دون المرور بالمربع الذهبيمسؤول إسرائيلي: لا مفر من المواجهة على الجبهة الشماليةالحكومة تُحمّل الاحتلال مسؤولية التصعيد العدواني الخطير على غزةالحمد الله يَطّلعُ على سير التعداد العام في محافظات الوطن
2018/2/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

طاقتك الإيجابية حافظ عليها بقلم:د. شادية خليل

تاريخ النشر : 2017-02-17
طاقتك الإيجابية حافظ عليها بقلم:د. شادية خليل
د. شادية خليل تكتب .. طاقتك الإيجابية حافظ عليها

لاشك أن كثرة ضغوط الحياة اليومية لها تأثيرها على الشخصية الإنسانية ، لكن تختلف نظرة كلاً منا عن غيره فى النظر إلى تلك الضغوط والأحداث المتوالية ، فمنا من يرى الأحداث بنظرة تفاؤلية ، والبعض الآخر ينظر إليها بنظرة تشاؤمية.

فالشخصية المتفائلة هى شخصية إيجابية تتميز بالصبر والقدرة على التحمل والجلد ، كما أنها تتمتع بالقدرة على تحدى الصعاب والنظر بنظرة أمل للأمور وترى فرصتها فى كل صعوبة قد تواجهها وتتخطاها بكل ثقة فى الأمل بأن القادم أفضل وأحسن ، وذلك لمحاولة تحقيق مستقبل أفضل ؛ لذلك فالشخصية المتفائلة تتمتع بصحة نفسية وجسدية كبيرة مما يجعلهم أكثر نشاطاً وحركة للوصول إلى الهدف المنشود الذى يرغبون إلى تحقيقه.

على العكس من ذلك فالشخصية المتشائمة فتنظر إلى الأمور بنظارة سوداء ، وترى صعوبة فى كل فرصة تأتيهم ، مما ينعكس ذلك على صحتهم النفسية والجسدية ، ودائماً ما يشعرون باليأس والفشل والمرض ، ودائماً ما ينظرون إلى نصف الكوب الفارغ من الماء.

لذلك فالإنسان هو طبيب نفسه فليبتعد عن كل ما هو حجر عثرة فى تحقيق حلمه وآماله ، وأن يبتعد عن كل ذو شخصية تحاول عرقلته ، وعدم الخوف من الانتقاد السلبى لتصرفاته ، وعليه بالتجربة ؛ فبدون التجربة سواء كان نهايتها نجاح أو فشل لن يستطيع تحقيق ما يريد الوصول إليه.

عزيزى القارئ: كن متفائلاً واستعن بالله ؛ فالأمواج الهادئة لاتصنع بحّار جيد، ولا السماء الصافية تصنع طيار ماهر ، والحياة بدون صعوبات لاتصنع شخصاً قوياً. فكُن جميلاً تجد الوجود جميلاً ، وتفاءل بالخير تجده.

وعلينا عند التفكير فى تحقيق الأمانى المستحيلة تذكر قول الله عز وجل: ﴿ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا ﴾

[email protected]
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف