الأخبار
هل أسقطت حركة حماس تفاهماتها مع دحلان؟بصري صالح: وضعنا خططاً عاجلة لحل كافة قضايا التعليم في غزةإصابة شاب برصاص زوارق الاحتلال على شاطئ بحر بيت لاهيا شمال القطاعالهلال الأحمر بمستشفى الهمشري تختتم مشروع الخدمة المجتمعية للطلاب في صيداالعالول لـ"واشنطن وتل أبيب": من قال لكم أن حركة فتح تعترف بإسرائيلبالفيديو: مشروعان من غزة يتأهلان للفوز بجائزة عالميةرئيس وزراء إيطاليا السابق: أوروبا ضحية لسياسة واشنطنتوترات جديدة بين الحوثيين وصالح في صنعاءالثقافة والفكر الحر تتوج الفرق الفائزة بمسابقة الفنون الشعبيةالاحتلال يمنع موظفين في وزارة السياحة من ترميم اثار سبسطية ويحتجزهمإيران تتعهد بالإسراع ببرنامجها الصاروخي رغم الضغوطإصدار أحكام بحق 5 أردنيين من مؤيدي تنظيم الدولةالعالول: تصريحات رئيس مجلس الأمة الكويتي تمثل ضمير الأمة العربية والإسلاميةأبو ردينة: إنهاء الاحتلال ووقف الاستيطان طريق تحقيق السلام العادلفصائل المنظمة يقررون 2/11 يوم وطني غاضب من بلفور وبريطانيا
2017/10/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

التشكيلية ''فاطنة شعنان'' فنانة ترسم لوحات السلم والتعايش وتطمح بلوغ العالمية‎‎

التشكيلية ''فاطنة شعنان'' فنانة ترسم لوحات السلم والتعايش وتطمح بلوغ العالمية‎‎
تاريخ النشر : 2017-02-12
التشكيلية ''فاطنة شعنان'' فنانة ترسم لوحات السلم والتعايش وتطمح بلوغ العالمية‎‎

نجحت الفنانة التشكيلية فاطنة شعنان في تنظيم أول معرض انفرادي لها مساء أمس السبت رابع فبراير الجاري في الدار البيضاء، بعدما تمكنت من الوصول لمبتغاها المتمثل في بلوغ أسلوبها الخاص بها ونضوجه، لتخرج بذلك من قدر التجارب المشتركة في معارض فنية جماعية.

فاطنة شعنان الفنانة العصامية، قالت '' إن لوحاتها تشخّص للأصالة المغربية وتجمع عناصر التراث والتاريخ والإنسان المغربي، كما تضم عناصر أخرى كالمجوهرات والرموز والبنايات وتستخدم الحروف أيضا، وهي كلها عناصر متجذرة في أصالتنا، وأشارت في الوقت نفسه أنه سبق لها الاشتغال على عدة مدارس فنية، إلا أن لوحاتها الحاضرة في معرضها الانفرادي الأول لوحات تجمع بين أسلوبين اثنين، في صورة مركّبة تجمع بين التجريدي والواقعي"لوحات مركبة تجمع بين الواقع والخيال، حينما تظهر لك اللوحة للوهلة الأولى كأنها خيالية تجريدية مجردة من أي موضوع، لكن مع الإمعان فيها تتفكك لك معالمها رويدا رويدا لتحيلك إلى عناصر دخلت فيها وأخرجتها من الخيال إلى الواقع، عبر موروثنا الثقافي الأصيل في قالب معاصر".

وعن سرّ تواجد بصمات كبيرة للتراث الثقافي المغربي، متمثلة في المجوهرات والحلي، قالت شعنان إنها تحاول التوثيق للموروث الثقافي المغربي الأصيل في بهائه المعاصر، لكي لا يضيع من ذاكرتنا المشتركة، لذلك وجب الحفاظ عليه من خلال استلهام مغازيه وإظهار جماله ورونقه، وهي الرسالة التي أكدت الفنانة شعنان أنها تبذل جهدا جهيدا من أجل الدفع في ترسيخ ثقافة صونه وحفظه، لأنه يدعوا للسلم والسلام والتعايش"لوحاتي تجمع الثقافة المغربية الغنية الأمازيغية والعربية والإسلامية والإفريقية واليهودية أيضا، وهي دعوة للتعايش والسلم والسلام، والمغرب كان وما يزال بلدا للتعايش والسلم والسلام".

فاطنة شعنان لم تُخف طموحها الكبير، ورغبتها الجامحة والواضحة ، وأفصحت " عن طموحها والتحدي المستقبلي لها، وهو بلوغ العالمية، من خلال المشاركة في معرض باريس الدولي شهر مارس المقبل، الذي يشارك فيه نخبة من الفنانين العالميين.







 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف