الأخبار
شاهد: آرسنال يخسر من شيفيلد يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز(هآرتس): ثلث العمال الفلسطينيين يجبرون على الدفع للوسطاء للحصول على تصريح عمللليوم السادس.. بدء توافد المتظاهرين إلى ساحة "رياض الصلح" في بيروتبهجوم لـ"تنظيم الدولة".. مقتل اثنين من قوات الأمن العراقيةألمانيا تقترح منطقة أمنية في شمال سورياالرشق: فتح المجال للاحتلال لدخول دول الخليج محاولة يائسة لتلميع صورته القبيحةشاهد: آلاف المستوطنين يشاركون في طقوس ورقصات في مدينة القدسقوات الاحتلال تعتقل 10 مواطنين في الضفة الغربيةارتفاع طفيف على أسعار صرف العملات مقابل الشيكلالأوقاف بغزة تُوضح حقيقة رفع إيجار المحلات بسوق فراسالاحتلال يعتدي بالضرب على شاب ويُصيب آخر بحروق في العيسويةزخات متفرقة من الأمطار وعواصف رعدية حتى نهاية الأسبوعقيادي بالمنظمة يدعو لعدم تسييس القضاء والزج به بالخلافات السياسيةأول تعليق من القائمة المشتركة على إعادة نتنياهو لتكليف تشكيل الحكومةالحكومة تُطالب النائب العام بالتراجع عن قرار حجب المواقع الإلكترونية وفق الإجراءات القانونية
2019/10/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الفنانة التشكيلية ليلى السالمي تعرض اخر اعمالها بالدارالبيضاء

الفنانة التشكيلية ليلى السالمي تعرض اخر اعمالها بالدارالبيضاء
تاريخ النشر : 2017-02-07
الفنانة التشكيلية ليلى السالمي تعرض اخر اعمالها برواق ارساكسوسن

عزالدين كطة

تعرض الفنانة التشكيلية ليلى السالمي اخر ما انجزته من اعمال تشكيلية في معرض فردي برواق ارت ساكسوس بالدارالبيضاء ، المعرض انطلق منذ 28 يناير2017  و يستمر الى غاية 10 فبراير  ويضم مجموعة من اللوحات التي اشتغلت عليها الفنانة في الفترة بين اواخر 2016 و بداية سنة 2017 حول موضوع البيئة و اهميتها في الحياة، مستثمرة في ذلك مجموعة من التقنيات الفنية من بينها استعمال المواد التي قد تبدو للعيان مهمولة و غير ذات جدوى ،كبقايا البلاستيك و الكارطون والإسفلت ،أعمال هادفة بين لوحات تشكيلية و اعمال مركبة سعت من خلالها الفنانة الى التحسيس بأهمية البيئة و الاهتمام بها لاستمرار الحياة على هذا الكوكب ، و بالإضافة الى استعمال الفنانة ليلى السالمي لمواد غير الصباغة فقد تمكنت من نسج وحدة متكاملة و منسجمة بين اسلوب الاشتغال وموضوعه ،وذلك من خلال الجمع بين البعد الرمزي و استغلال الفضاء الشاسع الذي يتيحه التجريد في لوحاتها التشكيلية  ، فيما تميزت اعمالها المركبة بتشخيصات مصغرة لما تتعرض له حياة البحر من نسف بسبب التلوث البحري

وقد شهد حفل افتتاح هذا المعرض المتميز حضور عدد كبير من عشاق الفن التشكيلي من الدار البيضاء و من مدن اخرى كما حظيت الاعمال المعروضة بإعجاب الزوار .



 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف