الأخبار
2019/12/9
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

افتتاح معرض "فضاء حميم" للفنانة رنا سمارة في غاليري "زاوية"

افتتاح معرض "فضاء حميم" للفنانة رنا سمارة في غاليري "زاوية"
تاريخ النشر : 2016-08-20
افتتاح معرض "فضاء حميم" للفنانة رنا سمارة في غاليري "زاوية"

رام الله- افتتح في غاليري "زاوية"، المعرض الشخصي الاول للفنانة الشابة رنا سمارة تحت عنوان "فضاء حميم". ويضم المعرض ١٠ لوحات من اعمال الفنانة سمارة تنوعت ما بين اللوحات والاعمال التركيبية والفيديو.

وقال الفنان محمد خليل تعقيبا على المعرض، ان سمارة استطاعت خلال العام الماضي الوصول الى مستوى فني عالٍ، ويتوقع لها ان تبلغ  مكانة هامة في المشهد الفني الفلسطيني مستقبلاً.

ووصف الفنان نبيل عناني المعرض بانه مميز ومن افضل المعارض التي افتتحت في الفترة الاخيرة من حيث المستوى الفني والترتيب والتنوع الذي اغناه وقال، "الفنانة استخدمت تقنية مدروسة فقامت بملء مساحات لونية واسعة احيانا، واحياناً اخرى قامت بالتركيز على التفاصيل الجميلة من تقنيات الرش والزخرفة التي تعطي تنوعا في الملمس، ما ساعد على التعبير عن الموضوع واغناء اللوحة، وبالتالي استطاعت سمارة ان تقدم اسلوبا معاصرا". واشار الى تلائم اسلوب الفنانة والوانها في اختيار موضوعها مع شخصيتها المرحة "التي خلقت للفن بحيث ترى يديها وملابسها مليئة بالالوان".

وقال سامح عبوشي وهو احد مقتنيي اعمال الفنانة سمارة بان جرأتها في استخدام الالوان والقرب من الاماكن الحميمية تبعث على البهجة، وانها وظفت  الادوات التي تعكس انها فنانة وليست فناناً.
واضاف " الندرة في الاماكن التي اختارتها الفنانة لتقدمها في لوحاتها، والقراءة المشفرة داخلها اعطت اهمية للوحة ما دفعني لاقتناء، بالاضافة الى كونها فنانة واعدة".

ويرى الفنان جواد المالحي ان الجاليري ينتج فرصا وارضيات جيدة للفنانين وخاصة الجدد منهم، مشيرا الى  الثقة الواضحة ما بين الجاليري والفنانة.
وقال "مستوى اعمال الفنانة الشابه ممتاز، فلديها جرأة عاليه في اسلوبها الرمزي التعبيري المائل للتجريد، وجرأة في المساحات اللونية الضخمة، وحضور عالي للتفاصيل في المشهد".

والجدير بالذكر ان معرض "فضاء حميم" كان قد افتتح يوم السبت الماضي ١٣اغسطس/آب ومستمر لغاية ١٠ ايلول/سبتمبر، يوميا باستثناء يوم الجمعة من الساعة الحادية عشر صباحا وحتى الساعة السابعة مساءً.






 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف