الأخبار
بعد فحص كورونا للمرة الرابعة.. أحمد السقا يدخل الحجر المنزلي مع أسرتهشرطة بلديات برفح تُنفذ "1403"مهمة خلال مايو الماضيمركز شرطة تل السلطان برفح يُنجز "1688" مهمة خلال مايو الماضيانتحار ممثلة هندية شابة بسبب حبيبهاماني: كلوب يرى ميسي في صلاحعراقيون يسعون لتشريع قانون يُجرّم (الطائفية)الاحتلال يهدم تجمع عين حجلة البدوي شرق أريحا بشكل كامل(جافزا) تطلق حملة تعقيم كبرى تغطي مساحة تعادل 462 ملعب كرة قدمحركة فتح اقليم سلفيت تُسلم جهازاً طبياً لمستشفى الشهيد ياسر عرفاتخبر سعيد لجماهير برشلونة.. نجم كبير يقترب من الناديمنتدى الشباب الحضاري يفتتح مبادرة صحتك بتهمناالداخلية بغزة تُوضح آلية عودة صالات الأفراح والنوادي الرياضية والأسواق الشعبية للعملاجتماعات تنسيقية لتأطير الدخول المدرسي بالمديرية الإقليمية بأسفيجامعة الأقصى تحصل على عضوية جمعية كليات الحاسبات والمعلوماتالاقتصاد بغزة تُصدر بياناً مهماً للبنوك ومكاتب الصرافة بخصوص الحوالات المالية وصرف العملات
2020/6/3
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الحكمة من ذكر تفضيل بني إسرائيل على العالمين بقلم:د. هدى برهان طحلاوي

تاريخ النشر : 2012-10-21
الحكمة من ذكر تفضيل بني إسرائيل على العالمين بقلم:د. هدى برهان طحلاوي
14. الحكمة من ذكر تفضيل بني إسرائيل على العالمين
الحكم من ذكر تفضيل بني إسرائيل على العالمين في القرآن الكريم كثيرة منها:
1. فضل الله بني إسرائيل على العالمين، واختارهم على علم، وطبعاً هذا قبل نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم، ولكنهم لم يكونوا كما أراد الله لهم.
2. الله يفضل من يشاء من عباده بعضهم على بعض، فلا يحق لنا أن نجادله في ذلك، لأنه يفضلهم على علم، وأين لنا من علم الله إلا القليل؟
3. من تفضيله لهم أنه جعل فيهم أنبياء، وجعلهم ملوكا،ً وآتاهم ما لم يؤت أحداً من العالمين، فكانت أنبياؤهم كثيرة من زمن يعقوب عليه السلام حتى عيسى عليه السلام، ومنهم يوسف وزكريا ويحيى وموسى وهارون وداود وسليمان.
4. تفضيلهم على العالمين كان نعمة من الله لهم، فمن ينعم الله عليه نعمة التفضيل بأي شيء عليه أن يشكر الله، ويتقي يوماً لا تجزى نفسٌ عن نفسٍ شيئأً.
5. ذرية إسرائيل تختلف عن ذرية إبراهيم، وذكرت لوحدها، فإبراهيم أبو الأنبياء، ومنهم محمد صلى الله عليه وسلم.
6. من ينعم الله عليه بالتفضيل عليه أن يخر ساجداً باكياً إذا تليت عليه آيات الرحمن.
7. من ينعم الله عليه نعمة التفضيل عليه أن يطيع الله بكل ما أمر، حتى لا ينقلب خاسراً في الدنيا والآخرة.
8. صحيح أن الله فضلهم على العالمين، ولكنهم ليسوا خيراً من قوم تبعٍ، والذين من قبلهم الذين أهلكهم الله لأنهم كانوا مجرمين، فلا يظن من فضله الله حيناً أن ربه لا يعاقبه على إجرامه.
9. الله لم يخلق السموات والأرض وما بينهما للتسلية واللعب، ولكن خلقهم بالحق، فالحق أن يخلقهم في هذا الكون، والله هو الحق بما يعمل، ولكن أكثر الناس لا يعلمون هذا الحق ولماذا خلقهم، وحكمته اقتضت إخفاء كثير من العلم عن البشر للتفكر كثيراً، والسعي الدؤوب دوماً، وتطوير العلوم والاكتشافات للوصول للحقيقة في كل شيء.
10. لو أن بني إسرائيل أقاموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليهم من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم، فتفضيل الله لهم يلزمه إقامة حكم الله في كتبه وأوامره، وهذا ينطبق أيضاً على المسلمين لو أنهم يتبعوا ما أنزل في القرآن لما ضعفوا وما استكانوا، فكل مسؤول أمام رب العالمين.
11. من بني إسرائيل أمة مقتصدةٌ، وكثير منهم ساء ما يعملون، فالكثرة هي السيئة في كل زمان ومكان، ولكن الله ينتظر من عباده المؤمنين فعل الخيرات لخلافته على الأرض وعمارها، وهذا يحتاج صبراً وجهداً واعتصاماً بحبل الله، وما جاء به من خصال الخير الموجودة في كتابه الكريم.
والله أعلم
المصادر:
"يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُواْ نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ47/2وَاتَّقُواْ يَوْماً لاَّ تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئاً وَلاَ يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلاَ يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ"
البقرة: 47-48
"وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ اذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَعَلَ فِيكُمْ أَنبِيَاء وَجَعَلَكُم مُّلُوكًا وَآتَاكُم مَّا لَمْ يُؤْتِ أَحَدًا مِّن الْعَالَمِينَ20/5يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الأَرْضَ المُقَدَّسَةَ الَّتِي كَتَبَ اللّهُ لَكُمْ وَلاَ تَرْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِكُمْ فَتَنقَلِبُوا خَاسِرِينَ" المائدة: 20-21
"أُوْلَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا" مريم: 58
"وَلَقَدْ نَجَّيْنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنَ الْعَذَابِ الْمُهِينِ30/44مِن فِرْعَوْنَ إِنَّهُ كَانَ عَالِيًا مِّنَ الْمُسْرِفِينَ31/44وَلَقَدِ اخْتَرْنَاهُمْ عَلَى عِلْمٍ عَلَى الْعَالَمِينَ32/44وَآتَيْنَاهُم مِّنَ الْآيَاتِ مَا فِيهِ بَلَاء مُّبِينٌ 33/44إِنَّ هَؤُلَاء لَيَقُولُونَ34/44إِنْ هِيَ إِلَّا مَوْتَتُنَا الْأُولَى وَمَا نَحْنُ بِمُنشَرِينَ35/44فَأْتُوا بِآبَائِنَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ36/44أَهُمْ خَيْرٌ أَمْ قَوْمُ تُبَّعٍ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ أَهْلَكْنَاهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ 37/44وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لَاعِبِينَ38/44مَا خَلَقْنَاهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ39/44إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ مِيقَاتُهُمْ أَجْمَعِينَ40/44يَوْمَ لَا يُغْنِي مَوْلًى عَن مَّوْلًى شَيْئًا وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ" الدخان: 30-41
"وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيهِم مِّن رَّبِّهِمْ لأكَلُواْ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم مِّنْهُمْ أُمَّةٌ مُّقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ سَاء مَا يَعْمَلُونَ" المائدة: 66
د. هدى برهان طحلاوي
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف