الأخبار
اليوم : انتظروا نتائج الثانوية العامة ..مجدلاني في حوار شامل يتحدث عن التشكيل الحكومي ورهانات حماس:سننتخب امين سر جديد الاجتماع القادمبرعاية الدكتور الخضراء والدكتور الخالدى.. الأحد القادم مأدبة افطار مجانى فى فييناالجيش المصري يعرض تقريراً مصوراً عن عمليات سيناء .. شاهد(الحلقة 15).عائلته جامعة عربية مصغرة.عباس زكي يكشف اسمه الحقيقي والمادة التي رسب بها:كيف يعيش رمضان؟لماذا أعدم خليفة "داعش" صديقه المقرب؟إسرائيل تغلق الطريق 12 المتاخم للحدود المصرية اعتبارًا من فجر الغد"فتح":الشعب الفلسطينى يقف الى جانب شقيقه المصرى فى مواجهة الإرهابالصحه لذوي وطلاب التوجيهي لا تنزعوا فرحتكم بالمفرقعاتنصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضانبعد تراجعها عن التسهيلات.. اسرائيل تسمح بوصول 500 مصلٍ من غزة الى المسجد الاقصى غداًتكية ستنا مريم في بيت لحم توحد المسيحيين والمسلمين في خدمة المحتاجينبنك فلسطين ينظم الافطار الرمضاني الثالث للأيتام بمشاركة أكثر من 200 يتيم بالتعاون مع معهد الأمل للأيتاممقبول يكشف لدنيا الوطن الوزارات التي ستدخل الحكومة الاسبوع القادم..ويؤكد:نرحب باعفاء عبدربه من منصبهعرب 48: التجمع الحيفاوي: معركتنا على المسرح لم تنتهِ والحصانة الوحيدة هي الالتفاف الشعبيالحمد الله: نجدد التزام الحكومة بحماية ورعاية الايتام وتبني كافة احتياجاتهم وقضاياهمنكشف تفاصيل وفاة طفلين من عائلة واحدة غرقاً في بركة سباحة وسط القطاععبدالباري عطوان يتوقع :إعدام "مرسي وبديع" قبل العيدهل بقي لبشار الأسد مخالببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي يوقع اتفاقية تعاون مع الاتحاد العام للصناعات الفلسطينيةفتح بالمنطقة الوسطى تشكر الرئيس عباس واللواء اسماعيل جبر على اعادة الرواتبمصر: خبير امنى : تصعيد الارهابيين غرضه اتخاذ خطوات خاطئة لاظهار مصر بشكل المعتدى وليس المدافعاوقاف رام الله والبيرة وبلدية ترمسعيا تبحثان سبل التعاون المشتركمناشدة للرئيس أبو مازن ورئيس مجلس الوزراء ورئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية حسين الشيخالمطران عطا الله حنا : "علينا ان نحافظ على النموذج الفلسطيني المتميز في الوحدة الوطنية"
2015/7/3
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لن اعتذر عن حبك يا بلادي بقلم سليم المدهون

تاريخ النشر : 2013-05-03
من هنا
من ارض الشتات و المنافي
اقف صوب حدودك يا بلادي
ارى وجهك مطل من بعيد
ارى شمسك المسجونة
ارى سمائك الزرقاء
واطيارك و لون ازهارك --
من هنا
من قعر العذاب والمأسي
اتامل صمتك يابلادي
اتامل جرحك وصبرك وهمك
اعيش الحنين تلو الحنين
ارحل كل يوم مع العصافير والنسيم
اقبل وجهك و عيناك
فلا حب بعد حبك
ولا معشوقة راقية سواك --
من هنا
من واقع اشواقي
اقول احبك واقدم اعتزاري
فسامحيني ايتها البلاد التي
تشبهني في سلوكي وفي احزاني
فأنا لا املك بندقية - ولكني
املك عشقا ابديا اليك
واملا بعودتي وتوقيعا باخلاصي
ولن اعتذر عن حبك يا بلادي --
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف