الأخبار
استئناف دبي تغلظ عقوبة الفنان الخليجي سعود بو سلطان مغتصب الفتاة الاوروبيةبنك القدس يسلم الفائزين سيارة أوبل كورسا2015 وراتب بقيمة 500دولاروفد من محامين يزور مركز الخدمات الزراعيةوزارة التربية والعليم تعقد ورشة عمل حول الحملة الترويجية للبوابة التعليمية الالكترونيةوفد من بلدية بيت أولا يزور مركز الخدمات الزراعيةبسمة يواصل تنفيذ مشروع فحص السمع لطلبة أونروا بخانيونس والوسطىقوات الأمن الوطني تختتم مخيم تعايش الشهيد"ابو جهاد" من منطقة مثلث الشهداءالبرلمان البرتغالي يطالب بالإفراج الفوري عن النائبة خالدة جرارتحت رعاية السيد الرئيس محمود عباس قوات الأمن الوطني تشارك في مهرجان السيباط الأولوفد من بلدية بيت أمر يزور مركز الخدمات الزراعيةالمالكي يستقبل ويتسلم نسخة من أوراق إعتماد رئيس مكتب ممثلية المملكة الهولندية الجديد لدى دولة فلسطين"مهجة القدس": الحكم على أسيرين من الجهادأستاذان من "بيرزيت" يفوزان بمنحة فولبرايت المتقدمة للعام 2015-2016موسى: يدعو المقاومة ﻷسر جنود للضغط على العدو من اجل إطلاق سراح الأسرى و المعتقلين الفلسطينينشباب النضال بقطاع غزة يلتقي مستشار الرئيس لشؤون الشبابعصام يوسف يدعو لتفعيل الأنشطة الدولية تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلالمؤسسة شباب البيرة تطلق فعالياتها لصيف 2015لجنة الأسرى والحملة الدولية للتضامن مع سعدات تنظم فعالية داعمة ومساندة للأسرى المرضىانتخاب هيئة ادارية جديدة لاتحاد موردي الأدوية والتجهيزات الطبية الفلسطينيالشرطة تضبط قرابة الكيلو غم من مادة يشتبه انها القنب الهندي المخدرة في نابلس -إحياء يوم الأسير الفلسطيني في العاصمة الموريتانية نواكشوطسوريا: مستشار وزير الداخلية السعودي في سوريا يؤكد إستمار الحملة السعودية لإغاثة نازحي سورياعرب 48: نواب المشتركة غنايم وأبو معروف والسعدي يشاركون في مسيرة كفربرعم الإحتجاجيةنقابة الصحفيين تستنكر وتدين الحملة الإسرائيلية التحريضية ضد صحيفة دنيا الوطنبيان صحفي صادر عن كتل طلابية يسارية في جامعة البوليتكنك
2015/4/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الى أخى المسافر بقلم : ياسمين اصرف

تاريخ النشر : 2011-05-19
الى اخى المسافر ..
بجانب غربتك ..أحمل حقيبة وهبتها لك
دون وجود جواز سفر من وزارة
يحملنى لك ..او معك..
فى هذه الحقيبة قلبي , ومعه اشواقي الحارة
وفى جيب تلك الحقيبة ..
دموع تهطل كالمطر بغزارة
لم أكن أعلم أن كلمات الدموع قد تكون ثرثارة
إلا عندما شاهدت لحظة تلويحك بالابتعاد عنا تارة
وعن شوقنا تارة اخرى
يتمتم شوقي كلاماً بين أضلعي
يحتاج لاحضان نبضك , بغزارة
الان ادركت اننى ما زلت طفلة احتاجك بحرارة
ما زلت ألح على رؤياك مرة اخرى
تغفو امامى وتكون وسادتي لك جارة
ونتوالى الضحكات , والدمعات , باسم ما تركته لك فى الحقيبة
ما زلت طفلة يا اخى..
من يتبسم فى وجهكـ , أكون في يومي سارة
ومن يشكو منك أرميه بحجارة
كالطفلة ...
في سرحاني .. أبحث عنك بين المارة
لعلك تأتي غدا
او بعد غد
وأجهز لك ما يطيب لك ..
في سلة ورد من عبق الياسمين
ولحن من القيثارة
والان علمت يا أخى
أن الاخوة تجتاح كيان الانسان كمدمن سيجارة...

/
غــــــــــــ ياسمين أصرف ـــــــــزة
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف