الأخبار
القاسمي يؤكد على أهمية مكافحة التدخين من خلال فعالية دائرة شؤون الضواحي الثلاثاءشركة الاتحاد لخدمات الطاقة توقع اتفاقية خدمات مع شركة الأحواض الجافة العالميةد. صيدم يوقع مذكرة تفاهم مع وكالة جايكا اليابانية لتطوير مناهج العلوم والرياضياتفي ذكرى رحيله الخامسة عشر.."فتح" اقليم القدس: سنبقى سائرين على نهج أمير القدسمجموعة خليل الرحمن الكشفية تدرب أشبال مدرسة جمعية الشبان المسلمين في عين سارةالشرطة تنظم ورشة حول الجرائم الالكترونية في جنينالبنك الإسلامي الفلسطيني وجامعة بوليتيكنيك فلسطين يطلقان جائزة الإسلامي الفلسطيني للبحث العلميروضة المتميّزون تخرج الفوج الثاني من طلبتها في قلقيليةهيئة الأسرى تعرض فيلم "المناضلة سميحة خليل.. إختارت الحياة" في رام اللهمنظمة التحرير وسرُّ البقاءبنك فلسطين يفتتح ثلاثة مكاتب في قطاع غزةإلقاء القبض على قاتل المواطن "عوض الله"موقع إسرائيلي يضع عدّاد تنازلي استخفافاً بتصريحات ليبرمان :هل مات "إسماعيل هنية" ؟ .. ليبرمان يتحوّل إلى "أرنب"وفد من حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية يشارك في مسيرة الحملة الرمضانية ضد وكلاء وتجار البضائع الاسرائيلية في بيت لحمخروج 58 شخصًا اليوم من قطاع غزة عبر معبر إيرز بهدف السفر إلى الخارجمدير التربية التعليم يتفقد قاعات الثانوية العامة في بلدة السيلة الحارثية غرب جنينزكي يستقبل وفد حزب الاستقلال المغربيمشروع دعم قطاع العدالة يعقد ورشة عمل استكمالية حول الخطة الاستراتيجيةالملك سلمان..يوجه بتكثيف الجهود لتهيئة الاجواء الايمانية لقاصدي الحرمين الشريفيناللواء جيوسي يتفقد امتحانات الثانوية في بلدة حزماعرب 48: النائب اسامة سعدي يقدم مئات الاعتراضات باسم القائمة المشتركة على قانون "مكافحة الإرهاب"الضابطة الجمركية تتلف بضائع مستوطنات وألعاب خرز ممنوعة قانونياًالاستيطان يعزل أربع قرى أثرية منحوتة في الصخر في سلفيتالعوض خلال مقابلة متلفزة : رفض إسرائيل للمبادرة الفرنسية خديعة للهبوط بسقفها اكثرمركز معا: حرق المكبات العشوائية في رام الله سموم تهدد الصحة والبيئة ناقش تقرير أخير لمركز العمل التنموي
2016/5/30
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الرجولة والشهامة شعر : إبراهيم خليل إبراهيم

تاريخ النشر : 2010-03-25
الرجولة والشهامة شعر : إبراهيم خليل إبراهيم
الحقيقة وباختصار

الشراقوة دول كُّبار

لما من شدة كرمهم

ضيّفوا كل القطار

لما من شدة كرمهم

قدّموا أحسن فطار

والقيادة والأهالى

قدّمولهم كل غالى

فى البلد صبحت حكاية

من حكايات الليالى

إحكى يا سطور الغناوى

القصص ويّا الحكاوى

عـــ الرجولة والشهامة

عن بلد صارت علامة

من علامات النهار

الشراقوة دول كُّبار

لما من شدة كرمهم

ضيّفوا كل القطار

لما من شدة كرمهم

قدّموا أحسن فطار
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف