الأخبار
الكتلة التقدمية تحيي يوم الاستقلال معلنة انطلاقتها في جامعة الاقصىالتميمي:سلطات الاحتلال الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني وتهجيره من أرضه وتدنيس مقدساتهكلية مجتمع غزة للدراسات السياحية والتطبيقية تكرم المتفوقين من طلبتهامصري يغتصب ابنته لمدة عام ويدعو صديقه لمعاشرتهااطلاق برنامج تعليم السلام الالكتروني الاولحفاظا على الهوية .. غزة: 30 سيدة غزية يطرزن الثوب الفلسطيني ويباع مجانا .. صورمؤسسة تامر للتعليم المجتمعي تطلق حملة "أبي اقرأ لي"اعرفي إمكانية خيانة زوجك لك من مقاس "حذائه"الوحيدي : الإحتلال الإسرائيلي لا يرحم الأطفال وينتهك إتفاقية حقوق الطفل في يوم مولدهاجمعية أركان الخيرية تواصل حملة كل أيام السنة خير لمساعدة الأسر المعوزةمصري: "مراتي بتخوني مع خمسة… وأبوها قلي دول أصحاب شخصيين"العراق: حلقة نقاشية عن سبل التواصل بين الحوزات والجامعات‎في كربلاءفيديوصادم .. 12 مليون مشاهدة لرجل يضرب امرأة بوحشية بعصا غليظةحماية التراث : مهمة كفاحية وطنية فلسطينية بإمتيازالدكتور الزعتري يؤكد على دور البلديات والهيئات المحلية في اقامة الدولة الفلسطينيةالعراق: بوادر لمواقف دولية ضد التطرف الشيعي-السُنيمجموعة كشافة ومرشدات اريحا تنهي اللقاء السادس "حب وطنك "كتلة فتح البرلمانية: تنعي المناضل الوطني النائب احمد شريممواطن غزي يتوصل إلى تقنية لمعالجة مياه الصرف الصحيلجنة المرأة تنظم ندوه توعوية في مجال صحة الأطفالعرب 48: الطيبي في الامم المتحدة: القدس خبز بيتنا الاول وبيت خبزنا الاخير.. فهي ليست موضوعا للتجريبمركز معا التنموي يعقد لقاء عبر فيديو كونفرنس للحديث عن الوحدة الوطنية مع مجموعة شبابية في الضفةجمعيات خيرية توزع مساعدات على أسر فقيرة بشمال القطاععرب 48: جبهة الناصرة:جاهزون للتجدّد والانطلاقاليمن: عدن .. إشهار مجلس أهلي لمعالجة قضايا المواطنين بالبريقةمئة يوم مع تيلي ودراجته الحمراءإيران تعترف لأول مرة… هل امتلك حزب الله صواريخ "فاتح" ؟تحت ظل الكرزبالصور: مخاتير دير البلح تسقبل قيادات نسوية فتحاوية في قطاع غزةداليا كريم تمضي عيد الاستقلال مع اطفال الشهداءبالصور… طبيبة ماليزية تروي قصتها مع جهادي مغربي … كيف يتزوج "الداعشيون"؟مصر: حزب التحرير: اجعلوها ثورة من أجل خلافة راشدة على منهاج النبوةمهرجان الموسيقى والأضواء في سيدنيملتقى أمراض القلب الخلقية للبالغين في تخصصي الملك فهد بالدمامالمكتب الحركي للمعلمين يكرم الدكتور أحمد الشيبي محافظ خان يونس في الذكرى ألـ10 لإستشهاد أبو عمار
2014/11/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

راذئل نوفل أبو رغيف في بغداد بقلم:د. فواز الفواز

تاريخ النشر : 2009-10-13
راذئل نوفل أبو رغيف في بغداد


نوفل أبو رغيف يُعتبر حسب المصطلحات الجديدة التي دخلت علينا مع دخول قوات التحالف المباركة
( جنود هبطوا من السماء بأمر من الله عزوجل لأجل إنقاذ العراق بموجب دعاء سيستاني في ليلة القدر عندما فتحت السماء أبوابها لبرهة فوق سرداب السيد السيستاني )

ومن معهم من أزلام الحكومة الجديدة ، هذه التسمية ليست من عندي ولكنني أقتبستها من أفواه أركان النظام الجديد جداَ
والدم .. قراط حوزوي ، نظام العمائم الملونة والمزركشة ، نظام دموع التماسيح ، نظام تكريم المغتصبين للنساء ، نظام مساومة السجين المطلق سراحه قضائياَ بالآف الدولارات ، نظام القائمة
المغلقة التي باركها ظل الله في الارض ( سماحه السيد المفدى المرجع الأعلى والأب الروحي والروح الآسمى علي الحسيني السيستاني أدام الله ظله الوافر وأطال عمره الطويل وزاد رصيده الإنفجاري وجعله بعملة الين في اليابان والدولار الكندي في كندا والتومان في إيران الإسلامية ) في عام 2005 رفض المرجع أعلاه ه ه ه ه ه ه
القائمة المفتوحة خوفاَ على العقول أن تتفتح وفي عام 2009 رفض القائمة المغلقة وفق نظرية التطور لدارون فالأخلاق والعقول تتطور كما يتطور الكائن البشري والخطأ مسموح والتصحيح واجب على الأحوط .

نوفل أبو ررررررررغيف ( المراهق ) هكذا يطلق عليه في وزارة الثقافة وهو الآن المدير العام لدار الشؤون الثقافية ، هذا الميليشاوي جداَ صاحب العصابة المليشياوية يفرض على حمايته ( كلاب البلاط ) تسمية تطلق على أفراد الحمايات في كل دول العالم ومكتشف هذه التسمية هو نيقولا ميكافللي صاحب كتاب الأمير .

هذا المدير عام يكلف كلابه بمضايقة وتهديد الموظفات في دارته بالرضوخ لغاياته الدنيئة والويل الويل لمن ترفض والتكريم لمن توافق وحتى إن تمت موافقتها على مضض فعليها أن تجلب في المرة القادمة أحدى قريباتها لان السيد أبو رغيف ( شاعر الرئيس السابق صدام ونجل الضابط المعدوم ) لا يعجبه تناول اللحوم البيضاء مرتين .

أبو رغيف خير من يعمل بالفتاوي الدينية فالتقية وصلت عنده أعلى مراحلها فبدلا من أن يهجو صدام قام بمدح صدام معتبراَ إن صدام بطل معركة الطف الثانية .

اليكم بيت الشعر الذي قاله أبو رغيف عندما ضرب صدام على الطاولة متمنيا أن يعطوه وصلة گاع لمحاربة اليهود ( شوكت تهتز الشوارب )

حيث قال هذا المليشياوي الصفوي ( نسبة للمليشيات الشيعية التي ولدت من رحم الأحزاب الإسلامية ) المجلس ، الدعوة ، التيار الصدري ، الفضيلة ، ثار الله ، حزب الله ، عصائب الحق ، وأسماء واسماء ما أنزل الله بها من سلطان متخدة من الدين غطاء لإخفاء جرائمها وفسوقها .

يقول هذا المليشياوي المجلسي

حسين جديد وطف جديد وأرض وزيتونها وشهيد

يقصد حسين جديد أي صدام حسين وطف جديد يقصد منها المعركة مع اليهود المرتقبة وزيتونها اي لباس القطعات العسكرية وشهيد اي الشهداء الذين سيسقطون دفاعا عن الآرض والمقدسات .

هذه النماذج تعتاش بطريقة مسح الأكتاف والتملق والتلون ولو عاد أحد أركان نظام صدام لقال هذا المدير عام .

عزتنا في عزت وعزت العراق في عزتك ياعزت

هؤلاء النماذج مستعدة لعمل أو تقديم أي شيء يُطلب منها للحصول على المناصب والأموال بطريقة الكذب والخداع وليس هذا فحسب وإنما وصلت الرعونه بهم في محاولتهم للاعتداء على الموظفات وإجبارهن على البغاء وفق نظرية التهديد والترغيب .

هنالك شكوى موجودة في موقع أسمه شبكة دولة القانون وفي خانة شكاوي المواطنين وهذه الشكوى تقدمت بها مجموعة من الموظفات اللواتي يعملن في دائرة هذا المدير ( نوفل أبو رغيف ) وما على القارىء الكريم إلا الدخول إلى الرابط ليرى كم هي الأحزاب التي تدعي الإسلام أحزاب تافهه ساقطة ولا تضم في قوائمها إلا من أمتهن السفالة والإجرام .


هل تقبل يا أبو رغيف لو كانت زوجتك أو شقيقتك أو أبنتك موظفة في دائرة ما وهنالك من يحاول اغرائها أو إرغامها !!!

ماذا ستقول وكيف هو شعورك ؟؟؟

اخيراَ لك مني هذا البيت لعله يرج الجمجمة التي امتلأت بالفواحش

(إن الزنا دين أن أقرضته كان الوفا من أهل البيت فأعلم )

الرابط


http://qanon302.com/news.php

ربما يقول البعض أن هذا الكلام غير صحيح أو ربما الشكوى كيدية لغرض التشهير والتسقيط ولكننا قبل كل شيء علينا دراسة شخصية المدير العام وأقول ::

يكفي أن نفهم فلسفة هذا الرجل في مدح من قتل والده .

وهذا هو الجواب لكل مدافع .


د. فواز الفواز

عمان
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف