الأخبار
مصرع 5 أشخاص بسبب انهيار أرضى فى منجم للأحجار الكريمة بميانمارعرب 48: مدينة حيفا تستضيف حفل تكريم متميز للأديبة النصراوية حنان جبيلي عابدوزارة التربية تستنكر قيام الاحتلال بنصب برج عسكري على سور مدرسة الفيحاء بالخليلنضال المرأة تنظم زيارات ميدانية لعائلات الاسرى في قرى شمال غرب القدسارتفاع ضحايا الأمطار الغزيرة والانهيارات الأرضية فى كشمير إلى 17 قتيلااوقاف الخليل تعقد ورشة عمل حول التراث الاسلامي وسبل الحفاظ عليه"مهجة القدس": الأسير المجاهد عبد الفتاح الشلبي يدخل عامه الـ13 في سجون الاحتلالالعيادة القانونية بجامعة الازهر تحتفل بتخريج دورات تدريبية لطلبة كلية الحقوقإعلام الأسرى : الاحتلال يستخدم أساليب قاسية مع الأسرى الأطفالأمير الكويت يعلن تعهد بلاده بتقديم 500 مليون دولار لدعم الشعب السورىدراسة فرنسية: 57% من المتزوجين عن حب تزداد أوزانهم بعد الزواججامعة غزة تنظم يوماً دراسياً بعنوان "الإعلام والتربية ... تكامل وإبداع"كتلة الوحدة الطلابية في جامعات غزة تختتم حملة دعم الطالب الجامعيبالأرقام:دنيا الوطن تكشف الخلافات بين السلطة وإسرائيل حول أموال المقاصة ..وإجتماع مرتقب بين الجانبينوزارة الزراعة و شركة الاتصالات الفلسطينية يفتتحان مشروع غابات الاتصالات الفلسطينية في منطقة المغيرفيديو: طفل سعودي يقود سيارة بسرعة جنونية وصلت لـ 200كم..ومطالب بمحاسبة ولي أمرهأبو زنيد: الارض الفلسطينية حق يأبي النسيان وأتمني ان يكون العام القادم عام الرباط بالمسجد الاقصي"إبيكور" تعلن عن أسماء الفائزين بـ "جوائز شركاء قنوات التوزيع 2015"قراقع والأسرى المحررين يزورون الأسير المحرر المريض نعيم شوامرةوقفة تضامنية تطالب باسترجاع كافة جثامين الشهداء المحجتزين في مقابر الأرقام الإسرائيليةبمناسبة ذكرى يوم الأرض: جبهة النضال الشعبي وشبيبتها تنظم فعالية زراعة الأشجار على أراضي عتيلمصر: اختتام فعاليات ندوة لا للارهاب في مدينة المحلة الكبرى"معاريف": المفاوضات الائتلافية بين "الليكود" والبيت اليهودي تواجه أزمةالاحتلال يفرج اليوم عن النائب حاتم قفيشة بعد عامين في الاعتقال الاداريمصدر عسكري سوري يتهم تركيا بمساعدة إسلاميين بالهجوم على إدلب
2015/3/31
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

قصيدة من الشعر فصلت كاتبها الشاعر حمزة البرغوثي من جامعة بيرزيت شعر :الشاعر حمزة البرغوثي

تاريخ النشر : 2009-08-22
انذار نهائي وفصل من جامعة بيرزيت نتيجة قصيدة شعر ينتقد فيها الشاعر حمزة البرغوثي جامعة بيرزيت
____________________________________________

فصلت جامعة بيرزيت الشاعر حمزة عبد القادر البرغوثي اثر نشره قصيدة شعر تحمل اسم (شارع يافا )
فتحدث الشاعر حمزة البرغوثي في قصيدته عن الفلتان الاخلاقي الذي ينتشر مثل النار في الهشيم في جامعة الشهداء التي خرجت القادة العظماء أمثال مروان البرغوثي وفتحي الشقاقي والمهندس يحيى عياش واحمد سعدات والكثير من القادة الذين تركوا بصمات النور والكبرياء في سماء هذا الوطن الغالي والحبيب ومن الغريب في الامر ان سرطان الفلتان الاخلاقي في جامعة بيرزيت ينتشر ويتزايد يوم عن يوم فهناك العديد من حالات الزواج العرفي في الجامعة وهناك العديد من حالات الاغتصاب والمتاجرة بالممنوعات مثل المخدرات وغيرها في الجامعة
لم يكن هناك سبيلا للشاعر حمزة البرغوثي ابن جامعة بيرزيت الذي كان يعلم عن ما يدور بها من امور خارجة عن نطاق الاخلاق والعادات والتقاليد التي تربينا عليها وتعودنا ان نحافظ عليها
فخرجت الجامعة من محتواها الوطني الذي كان يدعو لمحاربة التطبع ويشيد بدور الطلاب بالحفاظ على قضيتهم الوطنية التي رسمها لنا القائد الشهيد ياسر عرفات ودافع عنها حتى اخر رمق وتحمل الكثير من اجل شعبنا ورسم لفلسطين طريق النضال فتارة حمل البندقية وتارة حمل غصن الزيتون من اجل المحافظة على الهوية الوطنية وعلى القضية الوطنية ...

نحن بأمس الحاجة للوحدة الوطنية وبامس الحاجة لطبقة مثقفة تحمل على عاتقها هموم الوطن وترتقي به ولكن اين تجد هذه في قواميس جامعة بيرزيت...لان الجامعة تدعو الى التطبع وتحارب ومضى لها فترة قامت بتجميد عمل مجلس الطلبة في الجامعة ومنعت الشعارات الوطنية ومنعت رفع العلم الفلسطيني وايضا هددت الطلاب والكتل الطلبية ان لايقوموا باحياء المناسبات الوطنية في الجامعة ...وعمدت على تشديد العقوبات بحق كل من يرفع الشعارات الوطنية
فضربت على وتر فصل اي طالب يقوم بتجاوز هذا النظام والقانون واعتبر اي كتلة طلابية تقوم بعمل وطني في الجامعة خارجة عن القانون الجامعي وكل هذه التداعيات قام بها ادارة الجامعة لنشر التطبع واذلال الطلاب بالقوانين الجائرة التي وضعتها بحق الطلاب
جامعة بيرزيت جامعة الفلتان الاخلاقي فلنحارب الفلتان الاخلاقي ...علينا بالمحافة على الارث الذي تركه لنا القائد ياسر عرفات والقائد الشيخ الشهيد أحمد ياسين ..والقائد فتحي الشقاقي.. والقائد الاسير البطل أحمد سعدات ...



فصل الطالب الشاعر حمزة البرغوثي من جامعة بيرزيت كيف تم
________________________________

تم اتهام الشاعر حمزة البرغوثي بعد نشره لقصدة شارع يافا في جامعة بيرزيت بانه احرج الجامعة امام وسائل الاعلام والمحطات المحلية والفضائيات والصحف والمواقع الاليكترونية عندما قامت بنشر خبر ^^ فصل الشاعر حمزة البرغوثي لمدة عام اثر هجائه جامعة بيرزيت بقصيدة شعرية ^^
فكانت القصيدة : بمحتواها ومضمونها الادبي حسب تشخيض كلماتها ومفرداتها للمختبر الادبي في دائرة اللغة العربية بجامعة بيرزيت بانها قصيدة خالية من العيوب الادبية وفي شكلها ومضمونها تحمل بعد أدبي رائع لكنها مست ادارة الجامعة وعلى ادارة الجامعة اتخاذ اجراءات عنيفة بحق الطالب الذي يستحق لقب شاعر بعد الفضيحة الكبرى التى تسببت في احراج الجامعة امام وسائل الاعلام وامام الطلاب ...
تحول الشاعر حمزة البرغوثي الى مجلس ضبط وتم اصدار قرار بفصل الطلاب من الجامعة لمدة عام وانذار نهائي يعمم على موقع الجامعة ان لم يقوم بالاعتذار خطيا لادارة الجامعة
___________________

لم يعتذر الطالب حمزة البرغوثي لادارة الجامعة وتم اتهام الشاعر بانه يعاني من مرض نفسي ويمنع تسجيله في الجامعة الابشهادة من طبيب نفسي مختص يكتب فيها بان الشاعر حمزة البرغوثي يخلو من الامراض النفسية ... اتهتمت الجامعة الشاعر حمزة البرغوثي بالمرض النفسي ومنعت تسجيل الطلاب والتحاقة بالجامعة
استغلال الجامعة للوضع الصحي للشاعر حمزة البرغوثي
________________________________

في تاريخ 28/12/2008م تعرض الشاعر حمزة البرغوثي لحادث مؤسف تقطعت على اثره الشرايين الكبرى والعصب والاوردة في يده اليسرى فاضطر لسحب الفصل نتيجة لاسباب صحية وارفق للجامعه مع طلب الانسحاب التقرير الطبي الا انها الجامعة رفضت تسجيل الشاعر حمزة البرغوثي للفصل الاول 2009/2010
فأخفت الجامعة التقرير الطبي وقالت بان الانسحاب غير قانوني وبناءا على ذلك تقرر فصل الشاعر الطالب حمزة البرغوثي
______________________

جامعة بيرزيت منعت قصيدة الشاعر حمزة البرغوثي او الحديث عنها في الجامعة
____________________________________________
قصيدة شارع يافا / منقطة الفلتان الاخلاقي في الجامعة
_______________________________


شعر حمزة البرغوثي / هذه القصيدة تم منعها ونشرها في الجامعةا
__________________________

في شارع يافا معجزة ٌ....لاتحدث ُمن خلفِ ستارة

في شارع ِ يافا ياوطني ....شرفٌ مسلوبٌ بحقارة

فتيات ٌ يلبسن لباسا ...يبرزُ عورات ٍ بمهاره

مسكين ُانت يا وطني ....فلينزف جرحل بغزراة

مدميٌ جرحك يا وطني ....قطره ُدماءا فواره


أخبرك في شارع يا فا .... توجد ٌ قنبله ٌموقوته
أخلاق تطفو بقذارة
ورجال شبهه البسكوته ....لاتنبعُ شرفا وحرارة

في شارع ِ يافا صياد ٌ ...صاد الفتيات ِ بصناره

يعشقُ فيات ٍ يلبسن ...جلدا لثعالب مكارة

يحملن شرفا في (الشنتة)...قلم ُ المكياج ومسكارة

مر َ الحراس على قذر ٍ....يلهو بفتاة ٍ بعمارة

أمرًُ من رحم عمادتنا ....أن يلهو قذرا بقذارة

لاترجو أملا يا وطني ... من صنف ٍعارٍ وخساره

لاترجو املا يا وطني ....من نفس ٍ كانت أماره

عارٌمن ينكح مبدأه ُ...من أجل نهود ٍمنهارة

عارٌ من يترك ابنته ُ...ان تدفع شرفا كفارة

في شارع يافا يا وطني ...شرفٌ يتنفس بحقارة

فتييات دنسن صرحا ً.....أنجب أبطالاً جبارة
من يطلب ستر لابنته ....حزَ برقبتها المنشارة

هذا جزء من القصيدة الممنوعة التي هجا بها الشاعر حمزة البرغوثي جامعة بيرزيت

كل الحقوق محفوظة لكاتبها الشاعر :حمزة البرغوثي - رام اللة
رقم الشاعر حمزة البرغوثي /0598366817
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف