الأخبار
أبو الريش : طواقمنا تستبسل في تطويق الأزمات والحفاظ على تقديم الخدمة الصحيةلقاء تضامني في مخيم البص في يوم التضامن مع الشعب الفلسطينيالحملة الوطنية السعودية تغطي مخيم الزعتري بالمساعدات الشتوية عبر مشروع "شقيقي دفئك هدفي"وفد فلسطيني يطمئن الى صحة اللواء ناظم اليوسفالحساينة:نعمل على مدار الساعة لمواجهة تداعيات المنخفض الجويمركز شباب فلسطين التطوعي يزور اذاعة القدس بغزةفتح والطريق إلى المؤتمر العام السابعالجالية الفلسطينية بالسويد تمنح جائزة صديق الشعب الفلسطيني إلى الحكومة السويديةالإحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني في مقر الأمم المتحدة في جنيفتستمر حملة نحو القدس بزيارة وتكريم كوكبة جديدة من المناضلينتربية أريحا تعقد ندوة إعلامية للصحة النفسيةالاحتفال بتخريج الفوج الثاني من دبلومي المهارات القانونية والصياغة التشريعيةفيديو.. إخوانى يفتى بقتال رجال الأمن فى 28نوفمبرالمستشفى الانجيلي العربي يكرم الشرطة بنابلسقناة نون الفضائية تبدأ في الترويج لكليب مايا الصعيدي الجديدمفاجأة الحرب المقبلة: حصار بحري على "إسرائيل"إطلاق النار على مستوطنين قرب رام اللهصرارصير وجرذان في غرفة الاسيرة شيرين العيساويمحافظ اريحا : على العالم الاعتراف بحقوق الشعب الفلسطينيالاحتلال يعتقل ناشطا ً تحدى قرار اغلاق حاجز شارع الشهداء لليوم السابع على التواليشاهد.. وصلة رقص لــ"أحمد موسى" أثناء إستقباله السيسيفتح معبر أبو سالم غدًا الجمعة لإدخال وقود لمحطة الكهرباء وغاز طهيالاحتلال: دهس شرطية في بات يام قرب تل ابيب ومطاردة السائقوصول 12 طفلاً جريحاً إلى القطاعشبيبة جامعة بيرزيت توزع 400 مدفئة كهربائية على منازل الطلبة وتشكل فرق انقاذ لمواجهة الاحوال الجويىةمجلس الصحة الامريكي ومايكروسيف يكرمان مؤسسات طبية في الشرق الاوسطوزارة الإعلام تدعو المحطات الإذاعية والتليفزيونية غير المرخصة بضرورة تصويب أوضاعهاالرابطة الاسلامية تكرم الطالبات الحافظات لكتاب الله بجامعة الأقصى بخانيونسمحكمة الاحتلال تمدد اعتقال الأسيرة غوادرة ثلاثة أيام أخرىمركز شباب فلسطين التطوعي يزور اذاعة القدس بغزةالدكتور قسطندي شوملي يطلق كتابه الجديد من دار بلدية بيت لحمتربية سلفيت تشكل مجلس اولياء الامور المركزيبالفيديو.. خالد الجندى: لا يجوز تعطيل شعائر الجمعة عشان شوية "صيّع"بالفيديو.. مظهر شاهين: القائمون على بيوت الدعارة فى مصر معظمهم "إخوان"مصر.. اعتقال خلية إخوانية خططت لتظاهرات غد في المنيا
2014/11/28
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

رسالة ماجستير بدرجة ممتاز تعالج قضايا المرأة في الصحافة النسائية الأهلية في فلسطين بقلم:عزالدين شلح

تاريخ النشر : 2008-03-18
أنجز الزميل صلاح الدين عواد رسالة ماجستير مهمة بدرجة ممتاز، من معهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، أدت بدورها إلى التعرف على كيفية تناول الصحافة الأهلية لقضايا المرأة وهي دراسة مسحية من عام 2004- 2006 م.
وقد برز منذ سنوات قريبة الحديث عن قضية المرأة في الصحافة الأهلية، وهو حديث يعود إلى جملة من التحولات التي طرأت على المجتمع الفلسطيني بأبعادها السياسية والاجتماعية والثقافية و الاقتصادية.
ومن المؤكد أنّ الاهتمام الذي بدأ ينمو حثيثاً بموقع المرأة الفلسطينية في الصحافة الأهلية، والصورة التي تتناولها وسائل وأدوات هذا الجهاز المعرفي الكبير لهذه المرأة ومدى مساهمتها فيها، يدل على تطور إيجابي في قضية المرأة الفلسطينية، من حيث عدم اقتصارها على النضال الثوري، أو حصرها في نطاق خدمة المجتمع عامة بما فيه الأسرة، وإنما توسع ليشمل الأداة الأكثر اتصالاً وتأثيراً على الجماهير العريضة وعلى صناع القرار بما تشكّله وسائل الإعلام من وسيلة ضغط مجتمعي من شأنها أن توجه أفراد المجتمع نحو قبول أو رفض قرار ما قد يفرض من جانب أية سلطة.
ونظراً لحداثة طرح الموضوع على الساحة الفلسطينية فإنّ فيه من غيم البدايات وعدم وضوح الرؤية والمنهج والأسلوب الكثير. وهذه سمة كل بداية سواء كانت في مجتمع مستقر أو غير مستقر، غير أن المجتمع الفلسطيني يفرض تبعات مضاعفة وهموم متشعبة تتطلب جهداً أكبر ونظرة شمولية للأمور ـ بمعناها الإيجابي ـ تفتح الطريق أمام رؤية الواقع بخلفياته الثقافية والاجتماعية ومدى التأثير الإيجابي أو السلبي الذي يمكن أن تمارسه.
وقد استخدم الباحث في دراسته منهج المسح الإعلامي وأداة تحليل المضمون لجمع بيانات الدراسة وتحليلها بالتطبيق على عينة من الصحف النسائية الأهلية في فلسطيني وتمثلت العينة في صحيفتي صوت النساء وينابيع الحياة خلال الفترة من 2004 – 2006 م وقد انتهت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أهمها ما يلي :
1. تناولت الصحافة النسائية الأهلية الفلسطينية قضايا : ( المرأة السياسية والنوع الاجتماعي والمرأة المناضلة والعنف ضد المرأة والمرأة والتعليم والثقافة و المرأة والعمل والمرأة المعيلة والصحة والسكان و الاجتماعية والأحوال الشخصية والتقليدية وتقلدها لمراكز ومواقع اتخاذ القرار) .

2. أعطت الصحافة الأهلية الفلسطينية أولوية لقضايا المرأة السياسية والجندر والمرأة المناضلة والعنف ضد المرأة بينما لم تول سوى اهتمام ضئيل لقضايا المرأة وتقلدها لمراكز ومواقع اتخاذ القرار
3. عبرت الصحافة الأهلية الفلسطينية عن هموم ومشكلات المرأة الفلسطينية على المستوى المجتمعي، حيث ركزت معظم موضوعاتها على قضايا الأساسية والتي تمثل أولوية مجتمعية.
4. عكس تركيز الصحافة الأهلية الفلسطينية على قضايا المرأة صبغة ايجابية نتيجة للأنظمة القائمة حيث تم الإشادة بما حققته المؤسسات الأهلية والمجتمعية وحكومة السلطة الفلسطينية للمرأة من منجزات ومكاسب والنشاطات العديدة للمرأة.
5. بالنسبة لقضايا المرأة العاملة والمرأة المعيلة فيلاحظ أن الصحافة الأهلية الفلسطينية ركزت على قضية عمل المرأة بدرجة كبيرة إلا أن الصحيفة والمجلة عينة الدراسة لم تختلفا في ترتيب أولويات قضايا المرأة العاملة والمرأة المعيلة.
6. وبخصوص الاهتمامات التقليدية للمرأة سنجد أن الصحافة الأهلية الفلسطينية في فترة البحث ركزت بصوره رئيسية على فئة الدور المزدوج للمرأة داخل البيت وخارجة ، بينما اختلفت في بقية الاهتمامات التقليدية حيث نجد صحيفة صوت النساء قد ركزت على تربية الأبناء بينما استبعدتها تماما مجلة ينابيع الحياة.
7. وتعتبر قضايا المرأة الصحية من القضايا المهمشة نسبيا في الصحافة الأهلية الفلسطينية في فترة الدراسة.
8. كما لم تهمل الصحافة الأهلية الفلسطينية قضايا المرأة القانونية في فترة الدراسة وقد ركزت على قانون الانتخابات تلتها قوانين العمل بدرجة وبعدها قوانين الأحوال الشخصية والقوانين الأخرى.
9. لا تستغل الصحافة الأهلية المرأة كأداة إعلانية أو كمستهلك أساس ، حيث تستخدم في التأكيد على القيم الإنتاجية وقيم المشاركة السياسية والإبداع والفكر.
10. ويتضح أيضا أن الصحافة الأهلية الفلسطينية في هذه المرحلة أهملت قضايا المرأة الاجتماعية المتمثلة في ( الحجاب ، تأخر الزواج ، والميراث الشرعي ) بالرغم من أنها تشكل قضايا مهمة في المجتمع الفلسطيني.
مزيداً من التقدم للزميل صلاح الدين عواد على الإنجاز المهم لرسالة الماجستير والذي حاول خلالها الاهتمام بقضايا المرأة، ودورها في المجتمع الفلسطيني.
ناقد سينمائي فلسطيني
[email protected]
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف