الأخبار
دراسة جامعية توصي بضرورة اهتمام دائرة الصحة بوكالة الغوث بانشاء قسم فني متخصص بنظم المعلوماتبعد منعه .. السبكي: سأعرض "حلاوة روح" للجمهور مجانابالصورة ..هكذا احتفل راغب علامة بفوز ريال مدريدالأردن : إلغاء النجاح التلقائي في المدارس وإعادة الإكمال والرسوببالصور ..غادة عادل تعود إلى عمر الـ14بالفيديو..محل لبيع النساء في اسرائيلبالفيديو .. طفلة تتحول إلى مراهقة بـ4 دقائق فقط !بالصور ..محمد عساف يفتتح ملعباً لكرة القدمتفاصيل عودة قطر لحضن الخليح:وقف تحريض الجزيرة وطرد الإخوان ومنع القرضاوي..خلفان يؤكد ويرحبالفنان فضل شاكر يسجل أغنية جديدة باللهجة اللبنانيةأسرار جديدة تكشفها خادمة أنجلينا جولي وبراد بيت في حياتهما الخاصةصافيناز: معنديش مانع "أتباس" من صاحب السعادة ..وعادل امام يضحك و يمتنع عن التعليقهذا ما فشل فيه محمد حماقي ويعترف لا يوجد روح رياضيةبالصور .. السلطانة مريم بفستان الزفاف من زواجها الأولشاهد الفلم الشبابي الفلسطيني لـ فريق "الشاشة النا"
2014/4/18

مختارات من شعر أدونيس عملاق الفلسفة العربية بقلم: أحلام

تاريخ النشر : 2008-01-17
لو أنّ البحر يشيخ

لاختار بيروت ذاكرة له

كلّ لحظة

يبرهن الرماد أنه قصر المستقبل

يسافر,

يخرج من خطواته

ويدخل في أحلامه

كلما هذّبته الحكمة

فضحته التجربة

يرسم خرائط

لكنّها تمزّقه

أغلق بابه

لا لكي يقيد أفراحه,

بل لكي يحرّر أحزانه,

رماده يفاجىء النار

وناره تفاجىء الوقت

ينكر الأشياء التي تستسلم له

تنكره الأشياء التي يستسلم لها

الماضي بحيرة

لسابح واحد: الذكرى

لا وقت للبحر لكي يتحدث مع الرمل:

مأخوذ دائمًا بتأليف الموج

اليأس عادة, والأمل ابتكار

للفرح أجنحة وليس له جسد,

للحزن جسد وليس له أجنحة

الحلم هو البريء الوحيد

الذي لا يقدر أن يحيا إلاّ هاربًا

الفكر دائمًا يعود

الشعر دائمًا يسافر

السرّ أجمل البيوت

لكنه لا يصلح للسكنى

يصدأ اللسان من كثرة الكلام,

تصدأ العين من قلة الحلم

أنّى سافرت, كيفما اتّجهت:

أعماقك أبعد الأمكنة

جُرحتُ باكرًا

وباكرًا عرفت:

الجراح هي التي خلقتني

قرية صغيرة هي طفولتك

مع ذلك,

لن تقطع تخومها

مهما أوغلتَ في السفر
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف