الأخبار
أثار الحكيم : أفلام السبكي شوهت المجتمع المصري ويجب ان تتوقف وصور البنت المصرية في شكل جنسيلعنة " حلاوة روح " تطارد الطفل البطلعرب 48: لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية تعقد إجتماع في ضوء الإعتداء على مسجد عراق الشباب في ام الفحمأميال من الابتسامات: وعود مصرية بفتح معبر رفح بشكل ثابت أسبوعياًاليمن: اللجنة الامنية :مصرع "10"إرهابيين في عملية نوعية استهدفت سيارة تقلهم شرقي اليمنتخريج فوج "مجد العميد" للاعبين ولاعبات الكارتيه في نادي غزة الرياضيخلال مهرجان نصرة للأسرى وإحياء لذكرى أبو جهاد د.غنام: كل التفاعل مع الأسرى لا يساوي ليلة واحدة في الزنازينالعراق: د.موفق الربيعي: على الشباب العراقي ان يتمسك بخيار التداول السلمي للسلطة عبر صناديق الاقتراعالعراق: القاضي قاسم العبودي يبحث مع وفد عشائري دعم مؤسسات الدولةعملية نوعية فريدة تضاف الى السجل الطبي لمستشفى النجاح الوطني الجامعي بنابلسإنهاء الترتيبات لانطلاق فعاليات التذكير بذكرى النكبة 66بمناسبة مرور عام على تأسيسها : المبادرة الشبابية للدفاع عن مخيم البريج تعرض انجازاتهامصر: "قرار الشعب" : بدأنا فاعليات تأييد السيسي بالخارجطفل "حلاوة روح": مشهدي مع هيفاء الذي أثار ضجة عبارة عن حلم اتخيل فيه هيفاء معيقداس سبت الأنوار في كنيسة القديس بروفيريوس وسط مدينة غزة
2014/4/20

تعرّف على الإمام ابن ماجه ( 209- 273 ) هـ بقلم:موسى بن سليمان السليمان

تاريخ النشر : 2007-10-05
تعرّف على الإمام ابن ماجه ( 209- 273 ) هـ

اسمــه وبلـده :

هو الإمام المحدث الحافظ الثقة أبو عبد الله محمد بن يزيد ابن ماجه القزويني – و ماجه قِيل لقب ليزيد - صاحب السنن المشهورة أحدى كتب الحديث الستة التي مدار الإسلام عليها وقزوين بلد على ضفاف بحر قزوين من الجهة الجنوبية داخله اليوم في الحدود الإيرانية قال الحافظ الرافعي صاحب كتاب " التدوين في أخبار قزوين " : " أنها كانت تُسمى بالفارسية كشوين فعربت اللفظة وقيل قزوين " .

شيـــوخـه :

رحل أبن ماجه إلى العراق والبصرة وبغداد ومكة والشام ومصر وغيرها وسمع من أبي بكر بن أبي شيبة صاحب " المصنف " وأخوه عثمان بين أبي شيبة وأبي خيثمة ويزيد بن عمار اليمامي وغيرهم كثير وقد جمع شيوخه الحافظ الذهبي في كتاب سماه " المجرد في أسماء رجال سنن ابن ماجه " .

وصــف السنـن :

قال ابن ماجة : " عرضت هذه السنن على أبي زرعة الرازي فنظر فيه وقال : أظن إن وقع هذا في أيدي الناس تعطلت هذه الجوامع أو أكثرها ثم قال : لعل لا يكون فيه تمام ثلاثين حديثا مما في اسناده ضعف أو نحو ذا ( وعلّق الذهبي على هذا الكلام فقال ) قلت : قد كان ابن ماجة حافظا ناقدا صادقا واسع العلم وانما غض من رتبة سننه ما في الكتاب من المناكير وقليل من الموضوعات وقول أبي زرعة ان صح فانما عنى بثلاثين حديثاً الاحاديث المطرحة الساقطة واما الاحاديث التي لا تقوم بها حجة فكثيرة لعلها نحو الألف " ولأجل هذا صارت سننه في المرتبة السادسة والأخيرة من حيث الصحة وأما عدد كُتب السنن فـ(37) كتاب وعدد الأبواب قِيل (1500) باب وعدد الأحاديث (4341) حديث .

شُـــروح السنــن :

للسنن عدة شروح من أهمها وأشهرها " كفاية الحاجة في شرح ابن ماجه " المعروفة بحاشية السندي لأبي الحسن السندي المتوفى سنة (1133) هـ وكتاب " مصباح الزجاجة على سنن ابن ماجة " للحافظ السيوطي المتوفى سنة (911) هـ ومختصر شرح السيوطي " نور المصباح " للبجمعوي المتوفى سنة (1306) هـ وللكناني المتوفى سنة (840) هـ كتاب في زوائد أبن ماجه سماه " مصباح الزجاجة في زوائد ابن ماجه " وكل هذه الكتب مطبوعة ومتداولة .

تلاميــذه ومؤلفاتـه :

تتلمذ عليه كثير من الطلبة من أشهرهم أبو الحسن بن القطان وسليمان بن يزيد وأبو جعفر محمد بن عيسى وأبو بكر حامد الأبهري وجميعهم معروفون برواية السنن عنه وعن طريقهم اشتهرت وأما مؤلفاته :

1/ السنن وتسمى بسنن أبن ماجه .

2/ التفسير وهو مفقود .

3/ التاريخ وهو أيضاً مفقود .

وفـاتـــه :

قال الرافعي : " مات سنة ثلاث وسبعين ومائتين وتولى غسله محمد بن علي القهرمان وإبراهيم بن دينار الوراق وصلى عليه أخوه أبو بكر ودفنه أبو بكر وأبو محمد الحسن أخواه وابنه عبد الله " .

وممن رثاه يحيى بن زكريا الطرائقي ومطلع قصيدته :

أيا قبر ابن ماجه غثت قطراً ***** مـاءً بالغـداة وبالغشـي

ورثاه أيضاً محمد بن الأسود القزويني في قصيدة تقع في ثلاثة عشر بيت مطلعها :

لقد أوهى دعائم عرش علم ***** وضعضع ركنه فقدُ ابن ماجهْ

هذه آخر ما تيسر جمعه عن هذا العالم الجليل رحمه الله رحمتاً واسعة وأسكنه فسيح جنته وجمعنا به مع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في مستقر رحمته . آميـن .


--------------

المراجع :

- التدوين في أخبار قزوين . عبد الكريم الرافعي القزويني .

- تهذيب الكمال . الحافظ أبو الحجاج المزي .

- تذكرة الحفاظ . الحافظ أبو عبد الله الذهبي .

- البداية والنهاية . ابن كثير الدمشقي .

- سير أعلام النبلاء . الحافظ أبو عبد الله الذهبي .

- مقدمة سنن ابن ماجه مع حاشية السندي . طبعة دار المعرفة .


موسى بن سليمان السليمان
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف