الأخبار
اليمن: انتخاب هيئة إدارية جديدة لنادي سلوادالرئيس الأوكراني يطلب منح كييف وضعاً دفاعياً خاصاًاليمن: منظمة مجتمع مدني تنادي بالعوده الى الزي الرجالي اليمني التقليديلعل ارواحهم ترقد في سلام .. نشطاءينثرون "الورود" بالبحر على ارواح المهاجرين الفلسطينيينأفتتح العميد ركن خالد أبو كامل قائد منطقة أريحا والأغوار غرفة غسيل الموتى في مستشفى اريحاالحكم بإعدام سورية وعشيقها لقتلهما زوجها السعوديمنصور: سنتخذ خطوات لاحقة بشأن مبادرة الرئيس بعد انتهاء أسبوع المشاورات مع أعضاء مجلس الأمنكيري: الأسد انتهك معاهدة حظر الاسلحة الكيماويةمصر: بالصور: افتتاح حمام سباحه بمواصفات دولية بنادى النيل بالبدرشين بالجيزةاليمن: إقليم عدن يستضيف الفدراليه طريقنا للتكامل الاقتصادي والاستقرارالسياسيقلقيلية تعقد اجتماعا موسعا للمؤسسات التعليمية الخاصة المدارس ورياضاليمن: مسيرات حاشدة في مدن اليمن الجنوبي تستنكر صمت وتجاهل المجتمع الدولي لثورة الجنوبشيرين تغني من ألبومها الجديد في "صولا"فلم رائع يلخص المدبحة التي تعرض لها الشعب الفلسطين بغزةجمعية كنعان للتطوير المجتمعي تقيم يوم ترفيهي لذوي الاحتياجات الخاصةبيان وزارة الخارجية حول حادثة غرق سفن تقل مهاجرين من غزةالبردويل:مصر لم تبلغنا حتى الآن بموعد استئناف المفاوضات مع إسرائيلمنصور: سنتخذ خطوات لاحقة بشأن مبادرة الرئيس بعد انتهاء أسبوع المشاوراتالزهار: سنبني المطار والميناء دون اذن إسرائيل وإن اعتدوا عليهما فسنضرب مطارهمالبرغوثي: ما جرى في غزة نصر للمقاومة ولفلسطينحماس تحذر: ظروف تفجر الوضع بغزة لا تزال قائمةالصحفي البريطاني الأسير: "سأكشف لكم حقيقة داعش"إعفاء سكان بيت حانون من رسوم الاتصالاتاستشهاد شاب بحادث عرضي غرب غزةبوتين: بإمكان الجيش الروسي احتلال أوروبا الشرقية خلال يومينالاحتلال يعتقل شابا من العرقةويصيب العديد من المواطنين بحالات الاختناق جنوب جنينالنائب جمال حويل يعاود الجريح الصحفي ثائر ابوبكر في جنينفروانة : (266500) حالة اعتقال من قطاع غزة منذ العام 1967لص يسرق لوحة من معرض في برمنغهام دون ملاحظة أحد‎‎‎تيسير خالد : يدعو الى استثمار التضامن الدولي غير المسبوق مع الشعب الفلسطيني
2014/9/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

رسالة الى المهندس سعد الدين خرما وزير المواصلات .. إن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم بقلم:الدكتور محمد سعدي الأشقر

تاريخ النشر : 2005-10-08
رسالة الى المهندس سعد الدين خرما، وزير النقل والمواصلات .. إن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم .

سيدي الكريم المهندس سعد الدين خرما، وزير النقل والمواصلات .. لك السلام والتحية .

من خلال كلامكم المنشور في دنيا الوطن يتضح بأنك لم تقرأ خطة شارون جيداً يا سيدي ، أو أنك غير ملم بمحتواها !! رغم وضوح بنودها تمام الوضوح ، وبالذات بند معبر رفح وهذا هو النص :(( نقل معبر رفح الحدودي إلى داخل الأراضي الإسرائيلية إلى الشرق من المعبر الحالي بمسافة 500 متر ))

يا سيدي الكريم سعد الدين خرما .. التفتيش للبضائع والأشخاص في المعبر الجديد سيكون إسرائيلياً مئة بالمئة ، وبنات فلسطين الداخلات أو الخارجات من ذلك المعبر اللعين سيتم تفتيشهن من قبل المجندات الإسرائيليات .

هذا اقتباس من كلامكم :

(( وأن تسويف الجانب الإسرائيلي ومماطلته على الموافقة على فتح معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة ومصر، مجدداً حتى بوجود طرف ثالث، هو تأكيد على النية الإسرائيلية المبيتة الساعية إلى كسب الوقت ريثما يتم بناء المعبر الجديد في "كرم سالم" وفرضه أمراً واقعاً ومنفذاً واحداً ووحيداً.))

وكون معاليكم تقول بأن إسرائيل تتلاعب بالوقت حتى إتمام بناء المعبر الجديد فهذا ظلم وتجنى من معاليكم على إسرائيل ، لأن إسرائيل يا سيدي لا تماطل ولا تسوف ولا تضيع الوقت ، بل هي منسجمة تماماً مع خططها ومع خطة شارون ومع نصوصها الثابتة والصريحة والواضحة والتي لا لبس فيها ، والتي يجب أن يعرفها الجميع وبالذات وبالأخص معاليكم لكونكم وزير الواصلات والنقل.

إسرائيل يا سيدي لا تخفي عملها في المعبر الجديد ، وها هي تبنيه في"كرم سالم".. صحيح أنها تبنيه ببطء ولكنها تبنيه بإتقان وبقوة كي يبقى ويعمر أعواماً طويلة من القهر لكل فرد يمر فيه من أبناء شعبنا يا سيدي !!

وهذا اقتباس آخر من كلام معاليكم : (( إن ذلك يعني ببساطة شديدة استمرار السيطرة الإسرائيلية على المنفذ البري للمواطنين في قطاع غزة على العالم الخارجي وبقاء رقاب المواطنين رهينة في يد إسرائيل تمنع وتعتقل وتحتجز من تشاء.)) لن أعلق كثيراً على كلماتكم هذه يا سيدي ولكنها والله تثير الحنق والاستهجان في نفس الوقت لكون معاليكم لم تكتشفوا ذلك إلا اليوم !!

الدكتور محمد سعدي الأشقر

[email protected]

فلسطين ــ قطاع غزة المحتل ــ بيت حانون .

اليوم السبت / السابع من تشرين الأول أكتوبر 2005 م
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف