الأخبار
أم تبلغ الشرطة عن ابنها لتعاطيه المخدرات في سلفيتالمحافظ البلوي يسلم مكرمة الرئيس لاوائل الثانوية العامة في سلفيتالاعلان عن أماكن التطعيم: الصحة تعلن عن بدء تطعيم حجاج المحافظات الجنوبيةوزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يزور مقر شركة ريتشالمجلس الاعلى للمرور يدعو المواطنين الى مراعاة الظروف الناتجة عن إنجاز الاعمال على طريق قلنديابحر يزور موظف بلدية غزة المعتدى عليه ويندد بالحادثة ويدعو لمعاقبة المعتديناللواء حازم عطا الله يمنح النقيب احمد شوقي ابو الرب جائزة الشرطة للتميزالأغا: التوافق على انتظام الدراسة في مدارس وكالة الغوثتوصيات لوزارة الصحة الفلسطينية:جامعة الأزهر تمنح درجة الماجستير في إدارة الأعمال للباحث بشير شلحتوافق على انتظام الدراسة في مدارس الاونروابناء على رغبة جمهورها.. شيرين عبد الوهاب تحذف صورتها مع مستشارها الفني!بالصور: سيارة غوغل "تغرق" خلال معركة الطماطم في إسبانياالقوات العراقية تدمر معسكرا لـ"داعش" شمالي شرق ديالى"سوزان رايس" تبحث هجمات المسلحين في باكستان مع نواز شريفالشاعر لدنيا الوطن:أنهينا كافة الترتيبات لتسهيل سفر الحجاج والتنسيق مستمر مع الجانب المصريمات والدي ... الله أكبر والوطن أبقىحبس أطفال القدس.. أثار نفسية ومخاسر تعليميةجبهة النضال الشعبي تؤكد ان انعقاد المجلس الوطني محطة وطنية هامةدنيا الوطن في منزل أسرة المختطف أبو الجبين :لم نتهم مصر بخطف ابننا ونناشد الرئيس السيسي والجيشرئيس مجلس الأمة الجزائرى يزور الصين غدانجوم فقدوا أولادهم قتلاً بأبشع الطرق!الرئيس التونسي يكرم البطلة الرياضية التونسية منى الشباحمجلس أعيان ليبيا يؤكد على ضرورة الإسراع في تشكيل حكومة توافقيةبالصور: نجمات أصبحن أجمل في الأربعين!وزير الخارجية الفرنسي: المجر لا تحترم القيم الأوروبية المشتركة
2015/8/30
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ثلاث قصائد عن الوقت والمرأة والطريق ..تيسير نظمي

تاريخ النشر : 2005-01-10
ثلاث قصائد عن الوقت والمرأة والطريق

بقلم تيسير نظمي

( من رواية وقائع ليلة السحر التي ستصدر قريباً للكاتب)
1- وقت لاستحمام الديناصورات

الشعر غيمة الكلمات..إنْ هو في السماء جميلٌ

يرسلُ النسمات، وإنْ هو في السماءِ عليلٌ

أرسلَ النغمات

فإن لم يتساقط في المدى

ظل صامتاً أبيضَ اللفتات

وإن رذَّ على الأرضِ عطشى

كان كالهمسات يبلل الأعشاب والنبتات

فإن زخَّ أكثرَ للفتيات

تراكض الأطفال كالأمنيات

لكنه عندما يُرعدُ باللّكمات

يُخزنه تجارُ الماءِ

تُحاصرهُ الدولةُ

وتستحم به الديناصورات

ليُعلَّب ويُصَّدر ويُباع ويُوزع بالكوبونات

ليت الشعر ظل بخاراً في غيمة الكلمات

ليظل واعداً عند انبثاقهِ

بما تبقى من بكارةِ أمنيات

ووعود الأرض العطشى بالخلاص

ووعود الفرحة بالوردات

فالشعر ليس غابة أوراق ولا تبادل عملات

ولا هو جاهزٌ في صالةٍ.. ولا هو في فندق للثرثرات

الشعرُ هاربٌ من البشر

إيحاؤه أقوى من استحيائه

والشعرُ غامضٌ لا يُسببُ الضجر

والشعرُ هو الشعور

في زماننا المسعور

لكنه يباع بأخضر الورقات

ما عاد له طعمٌ ولا يَزْخرُ بالتشوبيات

ولا به موسيقى

ولا رقصة الدبكات

إنه كلامٌ منثورٌ منثورٌ

لم يعد يصلح إلا للمهرجانات.

2- وحشة الطريق

كان عليّ أن أنساكِ تماماً

كي ألتفت إلى حياتي

فلا أنتِ قاتلتي ولا أنت مماتي

فهل أرى كل أيامنا ظلاماً؟

كان عليّ أن أنساك كما ينسى النهار رحمَ الليل

ولا قهوةٌ أمامي ولا حولي خيل

فأنا لا أصدق أن الشعر كلاماً

فهل أنساك اليوم تماماً؟

كل شيء قابل للتصديق

وكل الراحلين رحلوا دون رفيق

ووحده الطريق

هو أحياناً يَعدُ خطواتي

وهو الماضي وهو الآتي

ووحده الطريق

يشهد المكبوت من صرخاتي

ووحده

فلا هو النهاية ولا هو البداية

ولا هو ظلامٌ تماماً

ولا هو أيضاً ختاماً

ولا هو الظلُ ولا الحريق

إنه مجرد طريق

لا يصل بداياتنا مع نهاياتنا

ولكنه يظل الطريق

كلانا فيه إليه وماضون

لا نعرف أين وإلى أين

إننا فقط ماضون

ليظل وحده الطريق.

3-امرأة الكلام

هي امرأة

للظلال تبقى

جسد ممشوق بقوة

والأنوثة طلاء ربما

وربما رغوة

لأشك أن في التمرد قوة

وأشك في صدق الادعاء

هي امرأة في السجلات وفي الحياة وفي الممات

لكنها كما أرى غادرت أنوثتها

وتركت لي الظلال

هي امرأة لكنها كلما اقتربتُ منها إستعدتَّ للنزال

وحوارنا في الحب هنيهة يبدأ، لتشرع في القتال

هي امرأة لكنها لم تبصر بعض الرجال

سأنتظر

فكل زمن الكذب يبدأ هكذا،

وكل ادعاء

في الليل تخلع زينتها

في الليل تبلغ ذروتها

في الليل لا مكان لظل أو سماء

في الليل لن تهمها الأسماء

في الليل ينمو على جسدها ريش حمام

وتنحل روائح الياسمين ، تنام

وتبقى السماء

إنه الليل الذي أملك، ونفس الليل الذي تملك

وكل المسافات كلام.

--------------------------

taysee
azmi@yahoo.com
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف