الأخبار
سفارة دولة فلسطين لدى الارجنتين تحيي اليوم العالمي للاجئينوفد من تعليم الوسطى يتفقد المدارس الجديدة في المحافظة الوسطىنادي الزيتون ومركز العائلة يختتمان المرحلة الثالثة من ورش العمل "ظاهرة عمالة الأطفال" بيوم ترفيهي للأطفالبرلماني الاتحاد المغربي للشغل يستقيل من لجنة المالية احتجاجاً على “تحكم” الحكومةوفاة واصابة ستة اخرين في حادث سير في محافظة قلقيليةالاتفاق التركي الإسرائيلي .. نهاية وهمممثلو منظمات اهلية يحذرون من التداعيات الخطيرة لبطء عملية اعمار قطاع غزةلا .. تعتذرخط أنقرة اسدود غزةمصر: اطفال اتوبيس الفن الجميل يحتفلون بذكري يونيو بشارع المعزبالفيديو : 5 من قتلة المسنة شفا سالم يمثلون جريمتهمعرب 48: طفلة تتعرض للدغة عقرب أصفر في النقبلجنة الانتخابات تقدم ضمانات لحماس لتمكين إجراء الانتخابات بغزة :أمن , تعليم ومحاكم غزة ستشرف على العملية بشكل كاملعرب 48: كفر قاسم: ضبط اسلحة واعتقال شاب بشبهة حيازتهاعرب 48: ابتداء من اليوم: 5 أيام عطلة للأب لقضائها مع المولود الجديد"أزمة نسب" .. (نعمة) في مهب ريح الطمعماذا يفعل الفنان أحمد معز في تركيا ؟قبور بالليزر على شكل "آيفون"!حبس إمام مسجد يعالج السيدات بالجنسمجلس منتدى الفجيرة الرمضاني في البدية: الإمارات عاصمة عالمية للتسامح وزايد رجل التسامح الأولمصر: منسق في حب مصر للمحليات : انتخابات المحليات المقبلة خطوة هامة نحو الديمقراطيةكان يعاشرها جنسيًا .. طفلة في الصف الأول الإعدادي تقتل أسرتها من أجل عشيقها الستينياليمن: مصدر امني رفيع : انفجارات المكلا هي عملية إرهابية تسعى للانتقام وتخلخل الأوضاع الأمنية بالمنطقةحركة فتح بالبلدة القديمة في الخليل تستقبل شبكة سفراء القدسخدمات الطفولة توزع 5400 شيكل على الأسر المتعففه بشرق غزة
2016/6/28
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

خفايا الليلة السوداء..معركة مطار بغداد..اختفاء صدام

تاريخ النشر : 2003-10-26
دوافع وذرائع الحرب الأمريكية على العراق : خفايا الليلة السوداء

غزة-دنيا الوطن

بغداد ..

الليلة السوداء .. الاخيرة .. معارك المطار .. ودور صدام .. الخيانة العظمى .. ماذا جرى ؟ .. ولماذا ؟ .. ومن هم .. وكيف ؟. واسباب انهيار بغداد واحتلال العراق .

ـ التخطيط للحرب .. الهجوم .. والدفاع .. دوافع امريكا الحقيقة واهدافها.. والذرائع التي استخدمتها ..

ـ اسلحة الدمار الشامل .. هل هي ذريعة ام خديعة ؟!

ـ عصبة الصقور .. ومكاسب " اسرائيل " وشركات النفط والاحتكار الامريكية ..

ـ العراق .. دور الحصار والحرب والاسلحة المحرمة .

ـ الاهداف غير المعلنة ، والصراع القائم ، ودول المنطقة ، متى .. والى أين ..

ـ ماذا يدور الان في العراق ، وما مستقبل العراق؟

ـ بوش ، وبلير .. سقوط الذريعة الكبرى .. ونهاية الخداع .

ـ اين صدام ؟. الشائعات والحقائق ، ومواضيع اخرى احتواها هذا الكتاب .. تقدم للقارئ الباحث عن الحقائق وسط ركام اعلامي هائل ، يقدم الحدث من خلال زوايا متعددة ، يخضع الكثير منها لتيارات ومصالح ، وقوى تعكس وجهات نظر معينة ، ومختلفة بسبب الانحياز أو الضغوط المحلية والدولية لكن الحقيقة تبقى كما هي ، تفرض نفسها مهما طال الزمن..

الفهـــــــرس

إهداء 9
العراق - بغداد 11
المقدمة 17
استراتيجية الهيمنة المطلقة 29
الاصرار على غزو العراق 39
العراق بين الحصار والحرب 43
استغلال الامم المتحدة لتحطيم اسلحة العراق 47
نكبة بغداد-نكبة العرب 49
العراق - عوامل التفكك والإنهيار 55
أعوام الهجمات المستمرة 63
الإعداد للهجوم 67
خطة الإطاحة بالنظام 69
الليلة السوداء - إنهيار بغداد 75
مصدر سري يكشف اللعبة الكبرى 76
إحتلال المطار 80
إتهام الفريق حسين رشيد التكريتي 87
الدوافع والتخطيط 91
حرب الربط والتوريط 101
الحرب والعمل الاستباقي 106
امبراطورية الهيمنة 109
ملف الاختراق 113
الليلة السوداء 127
بداية الاختراق 129
الجهد السري المحموم 134
الفريق ماهر سفيان 137
كيف وصل الامريكان الى ماهر ؟ 139
رواية ضابط عراقي 145
قاسم سلام .. يروي 153
صدام قاد معركة المطار 162
إختفاء الحرس الجمهوري 164
ظهور صدام 166
دور المخابرات العراقية وآخر ساعات النظام 173
رسائل صدام 176
مابعد الحرب 179
شعار التحرير اكذوبة 180
العراق - السعودية 186
نهاية الإكذوبة الكبرى 189
امريكا وصناعة الارهاب 201
امريكا تصنع اعداءها 211
مواجهة الإيدلوجية 213
عصابة الحرب 217
البحث عن العقول العراقية 237
بغداد اليوم 239
البحث عن اعداء جدد 241
التنكيل بالأصدقاء 248
الخاتمة 259
ما العمل 267
مراجع عربية 270
مصادر مترجمة واجنبية 272

*لقد وصلنا هذا الملخلص لكتاب خفايا الليلة السوداء وسنسعى للحصول على نسخة من هذا الكتاب لقراء دنيا الوطن
*الكاتب د.عبدالكريم الجبوري
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف